تابعنا على التويتر @hdrmut

ملتقى حضرموت للحوار العربي


العودة   ملتقى حضرموت للحوار العربي > الأقسام الإسلامية > ساحة الحوار الاسلامي

الملاحظات

 
 
أدوات الموضوع
قديم 02-06-2006, 11:51 PM   #1
الفيصل السلفي
Registered User
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
المشاركات: 1,603
الفيصل السلفي is an unknown quantity at this point
افتراضي العصريون هم العقلانيون أفراخ المعتزلة ... خطر على الإسلام والمسلمين .

[align=center]
العصريون هم العقلانيون أفراخ المعتزلة
بعد أن فاحت رائحة بعض أفراخ المعتزلة الجدد ( العقلانيون ) أو العصريون في هذا المنتدى الموقر ، بدالي أن أنقل هذا الموضوع عن هذا الفكر العقلاني الجديد الذي تلبس بلباس العصرنة ، وأظهر بعض الحمقى من أتباعه ما في قلوبهم من غل على دين الله وعلى عباد الله الموحدين ، الذين يصلحون ما أفسد الناس ، وأقصد بهم أهل السنة والجماعة السلفيين - أو الوهابية - كما يحب أن يسميهم أعداء الإسلام في كل مكان وزمان.
أقول أظهر هؤلاء النكرات ما في قلوبهم يوم أن رأوا دول الكفر تكالبت علينا من كل جهة ، فأحبوا أن يستغلوا ذلك بالطعن في مسلمات الدين ورمينا بالتخلف ، والإرهاب ، والتكفير .
ولكن هيهات أن تتحقق لهم أهدافهم ونحن لهم بالمرصاد ، والله ناصر دينه ولو كره المجرمون ، فأهل الحق باقون الى قيام الساعة مصداقا لقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم (لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق حتى تقوم الساعة )
فلنبدأ
هو مذهب جديد بدأ في مطلع هذا القرن ، قرن الهزيمة والضياع ، وهو في جوهره إحياء لآراء الخوارج والمعتزلة ، تواى أمره رجال اريد لهم الصدراة في المكان والرواج في الفكر. يندر أن تعرف أحدهم دون أن تحس منه بشعور من يظن أنه مجدد ، وأنه لم يسبق إلى فكره وقد بدأت دعوة العصرية في النصف الخير من القرن التاسع عشر في الهند على يد سيد احمد خان الموظف لدى السلطة الإنجليزية ، وكان متيما بعاداتهم وبأخلاقهم . وكانت دعوته تقوم على محاور ثلاثة تأويل القرآن على مقتضى علوم العصر التجريبية الفلسفية . إبعاد السنة عن مجال الحياة السياسية والإقتصادية والإجتماعية والتشكيك فيها ورفض كل مالا يوجد منها في القرآن هدم أصول الفقه وتشويه الفقه وفتح الباب للقول في الدين بالرأي فهو على ذلك يقدم تفسيرا عصريا للقرآن ، يحمل فيه القرآن على قوانين الطبيعة حسب مدركات الناس في ذلك الوقت ؛ فيفسر قصة آدم بنظرية دارون ، ويؤول المعجزات بالحسي ، ويصور الملائكة على انها قوى الطبيعة ، والنبوة على انها ملكة تنمو بجهد الفرد . ويقسم الأحاديث نوعين : منها خاص بالمور الدينية ومنها خاص بالأمور الدنيوية ، والأخيرة يرى أنها لا تدخل في مهمة الرسول بحال ، وبذلك لا يعترف بحد الرجم والحرابة ويبيح الربا ويقيد تعدد الزوجات . وهو لا يعترف بالإجماع كمصدر من مصادر التشريع ، ويرى الفقه من صنع بشر لا يتجاوز زمانهم ، ويدعو لفتح باب الإجتهاد بالررأي دون قيد. وتيار التطور - المزعوم - يمثل خطرا مباشرا على الإسلام ، وهذا الخطر في الواقع لا يأتي من أعداء الإسلام الذين يسفرون عن وجوههم ، أو يعلنون صراحة قصدهم ، إنما يأتي من هؤلاء الذين يتسترون وراء دعوى التطور بعد أن خدعهم زيفها ، أو قصدوا بها التحريف والضلال . والمؤلم حقا أن هذه البدعة أعني بدعة العصرنة والتطور تتفشى بين المسلمين دون مقاومة تذكر وذلك :
لعدم صلابة الكتّاب المسلمين أمام التيار الغربي المريض. للثقة المطلقة - عند شريحة من الناس - في ثقافة الغرب. للقصور الواقع بفهم الإسلام تعاليمه واحكامه ومبادئه إن دعوى التطور اليوم تهدد مستقبلنا وأمتنا دون مقاومة ، فلنكن منها على حذر قبل أن يستفحل الخطر فيندفع تيار التخريب المادي الذي لا يبقى معه إيمان ولا إسلام . إننا ونحن في قاع النكسة نندفع في الأخذ من المدنية المعاصرة الغث والثمين.
ومن نتائج بدعة العصرنةعزل الإنسان عن القيم الروحية بدعوى أنها خرافة ، وربطه بالغرائز بدعوى أنها الواقع ، ليس لها من إله سوى المادة كسبب للوجود وغاية . ونستطيع تصويرها ببساطة على أنها رجعية إلى الوثنية القديمة في جاهلية حديثة قلت : مما استبان لي أن أولئك العصريين ينحون منحى المعتزلة في تقديم العقل على النقل ، وفي تقديم المصلحة على نصوص الشرع ويرون أن الدين الكامل يلزم منه أن يتماشى مع العقول القاصرة!!! مع ان الصواب هو العكس لو كانوا يعقلون ولهم عبارات واتجاهات منحرفة زائغة ، ومواقف سيئة مع السنة النبوية ، وكذا مع قضايا أخرى جاء الشرع ببيانهابيانا شافيا لكنهم - أعني العصريين - وبعقولهم المستغربة عمدوا للتقدم بين يدي النصوص الشرعية تمشيا مع واقع المدنية المعاصرة - بزعمهم - . ومما يؤسف له - حقا - أن يشب أجيال المسلمين في مدارسهم العصرية على هذا النهج - نهج التجريب المادي - من طفولتهم ، فأصبحوا ماديين في طريقة بحثهم ، وهنا غلبهم الواقع في حياتهم، وغزاهم فكر الغرب في عقولهم . لقد وصل الحال ببعض أولئك العصريين أن يرى أن الجنة ليست حصرا على من آمن بمحمد صلى الله عليه وسلم بل يدخلها حتى اليهود والنصارى لا فرق. فإنه يكفي لدخولها مجرد الإيمان بالله واليوم الآخر وإنما التفاضل والجزاء هو بالعمل الصالح ومعناه عندهم التعمير والتكنولوجيا والكشوف العلمية . فعجبا للعصريين في هذا العصر إنهم مصرون على أن يضعوا الإسلام في ذمة التاريخ على رفوف التراث يشار إليه ولا يعمل به..فالإسلام يصبح اسما لكل من يؤمن بالله واليوم الآخر أيا كان إيمانه ، فيندرج تحته الصهيونيون والصليبيون في صور تجعل إرسال الرسل بالبيان الحق والمنهج الصواب عبثا . ومع تلك الدعوات المزيّفة من هؤلاء العصريين للتسامح والحرية في الاعتقاد والتعايش السلمي مع باقي الأديان فإننا نجد الواقع بخلاف ذلك إذ يكيد أعداء الإسلام من اليهود والنصارى للإسلام كيدا عظيما يريدون من وراءه القضاء على الإسلام واهله: فهل نتناسى مؤتمرات المبشرين التي تعقد حتى في قلب العالم الإسلامي وتحت بصره ، وتطعن في الإسلام ، وتسعى لإخراج المسلمين منه من أقصى اندونيسيا إلى وسط أفريقيا ، وتنفق المبالغ الطائلة ، وتصدر النشرات السافرة وتعلن دون حياء عن بغضها وحقدها . ولا يتورعون عن ارتكاب أبشع الجرائم في سبيل تحقيق مخططاتهم التي تبدأ من تحديد النسل حتى سفك الدم ، ومن تمزيق الأمة الإسلامية وخلافتها حتى قتل الدعاة للإسلام وتعذيبهم. فالله المستعان.) والله من وراء القصد )
المرجع : العصريون معتزلة اليوم ... للأستاذ / يوسف كمال بتصرف واختصار أخونا أبو جويرية - عفا الله عنه –
.
[/align]
الفيصل السلفي غير متواجد حالياً  
قديم 03-06-2006, 12:09 AM   #2
حضرمي جنوبي
كاتب ذهبي
 
الصورة الرمزية حضرمي جنوبي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 1,252
حضرمي جنوبي is an unknown quantity at this point
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفيصل السلفي مشاهدة المشاركة
[align=center]
العصريون هم العقلانيون أفراخ المعتزلة
بعد أن فاحت رائحة بعض أفراخ المعتزلة الجدد ( العقلانيون ) أو العصريون في هذا المنتدى الموقر ، بدالي أن أنقل هذا الموضوع عن هذا الفكر العقلاني الجديد الذي تلبس بلباس العصرنة ، وأظهر بعض الحمقى من أتباعه ما في قلوبهم من غل على دين الله وعلى عباد الله الموحدين ، الذين يصلحون ما أفسد الناس ، وأقصد بهم أهل السنة والجماعة السلفيين - أو الوهابية - كما يحب أن يسميهم أعداء الإسلام في كل مكان وزمان.
أقول أظهر هؤلاء النكرات ما في قلوبهم يوم أن رأوا دول الكفر تكالبت علينا من كل جهة ، فأحبوا أن يستغلوا ذلك بالطعن في مسلمات الدين ورمينا بالتخلف ، والإرهاب ، والتكفير .
ولكن هيهات أن تتحقق لهم أهدافهم ونحن لهم بالمرصاد ، والله ناصر دينه ولو كره المجرمون ، فأهل الحق باقون الى قيام الساعة مصداقا لقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم (لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق حتى تقوم الساعة )

[/align]
[align=center] [/align]

[align=center]بارك الله فيك اخي الفيصل السلفي على الموضوع ...واعجبني وصفك في المقدمة

تحياتي لك
[/align]
__________________
على المسلم أن يدرك تماماً أن لا معافي إلا الله. لا رازق إلا الله . لامحيي إلا الله . لا مميت إلا الله . لا يفك الأسير إلا الله . ولا يفرج الكربة إلا الله . فمن اشتكى واشتكى لغير الله فهو في ضلال مبين
حضرمي جنوبي غير متواجد حالياً  
قديم 03-06-2006, 01:55 PM   #3
أبوالعباس باوزير
كاتب مهتم
 
الصورة الرمزية أبوالعباس باوزير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
العمر: 41
المشاركات: 338
أبوالعباس باوزير is an unknown quantity at this point
افتراضي

جزاك الله خيراً الفيصل السلفي
وإني أنصح أخواني باقتناء كتاب :
العصرانيون أفراخ المعتزلة للشيخ : علي حسن عبد الحميد
أبوالعباس باوزير غير متواجد حالياً  
قديم 03-06-2006, 11:08 PM   #4
الفيصل السلفي
Registered User
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
المشاركات: 1,603
الفيصل السلفي is an unknown quantity at this point
افتراضي

الأخ الفاضل حضرمي جنوبي

وفيك أخي ....

وسيبقى أهل السنة لهم بالمرصاد إن شاء الله .



الأخ الفاضل أبو العباس با وزير

آمين وأياك أخي .

وكتاب الشيخ علي حسن قيل لي أنه كتاب ممتاز ، وقد بحثت عنه ولكني لم أجده .


.
الفيصل السلفي غير متواجد حالياً  
قديم 05-06-2006, 08:35 AM   #5
الفيصل السلفي
Registered User
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
المشاركات: 1,603
الفيصل السلفي is an unknown quantity at this point
افتراضي

يرفع لأفراخ المعتزلة
الفيصل السلفي غير متواجد حالياً  
قديم 05-06-2006, 11:29 PM   #6
الفيصل السلفي
Registered User
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
المشاركات: 1,603
الفيصل السلفي is an unknown quantity at this point
افتراضي

1427
الفيصل السلفي غير متواجد حالياً  
 

مواقع النشر

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل تريد ان تخدم الإسلام والمسلمين ؟ بو حضرم الساحة المفتوحة 0 27-06-2002 10:20 AM
ماذا يقول أعداء الإسلام والمسلمين ؟ عولقي من شبوه الساحة المفتوحة 2 26-10-2001 03:55 PM
ماذا يقول أعداء الإسلام والمسلمين ؟ عولقي من شبوه الساحة المفتوحة 0 25-10-2001 09:52 AM

أضف ايميلك هنا لتصلك مواضيعنا يوميا:

Delivered by FeedBurner


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 09:42 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظة لشبكة حضرموت العربية 1999 - 2009م
ابشر