تابعنا على التويتر @hdrmut

ملتقى حضرموت للحوار العربي


العودة   ملتقى حضرموت للحوار العربي > ملتقى الأنساب و الشخصيات

الملاحظات

رد
 
أدوات الموضوع
قديم 22-03-2005, 12:19 PM   #1
عاشق الابتسامات
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
الدولة: في كل مكان
المشاركات: 104
عاشق الابتسامات is an unknown quantity at this point
افتراضي قحطان و عدنان ابناء إسماعيل عليه السلام

هذا المقال منقول عن مقالة باسم

عندما يكون التاريخ مزورا

كتبت الدكتورة الفاضلة دلال الحربي في بوارحها الأربعاء الماضي مقالا جميلا بعنوان (المراجع الدراسية لمواد التاريخ) وتحدثت فيه عن أهمية تلك المراجع وصعوبة توافرها، لسيطرة النهج السردي الذي يعتمد على تقديم التاريخ متقطع الأوصال، مركزاً على تقديم معلومات مختزلة غير مترابطة، لا إبداع فيها. كما قالت وذكرت أن من أسباب انتشار هذا النمط من الكتب التاريخية هو الإصرار على عدم

التجديد والسير على النهج المألوف، وكذلك عدم وجود جهات تتولى تقويم المناهج ونقدها وإظهار نواقصها وعيوبها. والمؤلم أن باب التاريخ أصبح مفتوحاً على مصراعيه لريادة من لا يتقن قواعد التأليف الأولى ولا يملك قدرة على قراءة النصوص دون محاسبة فخلطوا، وشوهوا، وزوروا، وجاملوا، وأصبحت مواطن الشك من المسلمات بل إن كثيراً من كبار المؤرخين قد عطلوا التأمل في النصوص قرونا دون مراجعة وتصحيح واكتفى من وراءهم بالنقل دون تمحيص ومقارنة وقراءة ولا أدل على ذلك من تدريس قضية العرب العاربة والمستعربة في منهج التاريخ، وغرس هذه الكذبة الكبرى في أذهان الصبية، ويقصد بالعاربة أبناء قحطان وبالمستعربة أبناء عدنان بن إسماعيل، قال صاحب العين (عرب) العاربة العاربة الصريح منهم.. والعرب المستعربة والذين دخلوا فيهم فاستعربوا وتعربوا، وقال الزمخشري (أساس البلاغة): (عرب والعاربة هم الصرحاء الخلص، وفلان من المستعربة وهم الدخلاء فيهم) وقال الأزهري المستعربة عندي قوم من العجم دخلوا في العرب فتكلموا بلسانهم وحكوا هيئاتهم وليسوا بصرحاء فيهم)... وكذلك قال الجوهري في الصحاح مثل هذا.. ومن يمعن النظر ويمعن الفكر في هذا التقسيم يلحظ عليه مسحة شعوبية ومداخلة أجنبية حتى أصبح الطعن في سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وإسماعيل عليهما السلام هدفاً من أهدافهم من خلال هذه القضية وغرضا من أغراضهم ولذلك أنكروا أن يكون الذبيح سيدنا إسماعيل وقالوا هو إسحاق، قال المستشرق بلجريف مؤيداً هذه النظرة في كتابه وسط الجزيرة العربية وشرقها: (إن عتاقة بني قحطان الضاربة في القدم ونقاء سلالتهم قد أعطيا أسلاف قحطان ميزة النبالة التي تقرها شبه الجزيرة العربية لدرجة أن اسم العرب لم يكن يطلق إلا عليهم وعلى أسلافهم ومن هنا يصبح محمد أقل نبلا من حيث المولد عن أولئك الذين أخضعهم -بمعنى أن النبي صلى الله عليه وسلم يصبح من عامة الشعب أو الدهماء عندما نقارنه بأتباعه (الارستقراطيين)- ولتوضيح هذا التناقض وهو تناقض خطير في أعين الشرقيين اخترعوا مسألة زواج إسماعيل من أسرة قحطانية وبذلك أمكن تعويض الشرف الذي لا يمكن الحصول عليه من طريق أبوة ولد إبراهيم عن طريق الأم الجرهمية هذا الزواج الحظيظ هو الذي أضفى صفة صفة النبالة بشكل عام...) ومما يدل على أن عدنان وقحطان في إسماعيل وليست هناك عاربة ومستعربة ما يلي: -
1- ما ذكره المبرد في الكامل (وإنما قال جرير لبني العنبر: (هل أنتم غير أو شاب زعانفة)، لأن النسابة يزعمون أن العنبر بن عمرو بن تميم إنما هو ابن عمرو بن بهراء، وأمهم أم خارجة البجلية.. التي يقال لها في المثل أسرع من نكاح أم خارجة، فكانت قد ولدت في العرب في نيف وعشرين حياً من آباء متفرقين، وكان يقول لها الرجل خطب فتقول نكح كذلك قال يونس بن حبيب، فنظر بنوها على عمرو بن تميم قد ورد بلادهم، فأحسوا بأنه أراد أمهم فبادروا إليه ليمنعوه من تزوجها، وسبقهم لأنه كان راكباً، فجاؤوا وقد بنى عليها ثم نقلها بعد إلى بلده، وتزعم الرواة أنها جاءت بالعنبر معها صغيراً وأولدها عمرو بن تميم أسيداً والجهيم والقليب فخرجوا ذات يوم يستقون فقل عليهم الماء، فأنزلوا مائحاً من تميم، فجعل المائح يملأ الدلو إذا كانت للجهيم وأسيد والقليب، فإذا وردت دلو العنبر تركها تضطرب فقال العنبر: قد رابني من دلوي اضطرابها والنأي عن بهراء واغترابها. ويروى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يوماً لعائشة رحمها الله وقد كانت نذرت أن تعتق قوماً من ولد إسماعيل، فسبي قوم من بني العنبر فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم قوم من بني العنبر: إن سرك أن تعتقي الصميم من ولد إسماعيل فاعتقي من هؤلاء. فقال النسابون بهراء من قضاعة القحطانية، قال القلقشندي في صبح الأعشى وبهراء بن عمرو بن الحافي بن قضاعة. وقد قيل قضاعة من بني معد فقد رجعوا إلى إسماعيل ومن زعم أن قضاعة من بني مالك بن حمير وهو الحق قال فالنسب الصحيح في قحطان الرجوع إلى إسماعيل وهو الحق وقول المبرزين من العلماء وقال: وأما قحطان عند أهل العلم فهو ابن الهميسع بن يمن بن نبت بن قيدار بن إسماعيل عليه السلام، فقد رجعوا إلى إسماعيل وأورد بن حزم في جمهرة النسب هذا واحتج بأنه لو كان من ولد إسماعيل لما خص رسول الله بني العنبر بن عمرو بن تميم.. فصح أن في العرب من ليس من ولد إسماعيل، ولا يحتج بكلامه هذا من وجهين: أحدهما أنه قال فآباؤه بلا شك من ولد إسماعيل فلم يبق إلا قحطان وقضاعة). فجعل قضاعة وقحطان وإسماعيل ثم قال وأما قضاعة فمختلف فيه بين قحطان وعدنان.. والآخر قال وقد أتى إلى بني العنبر رجل شاعر من بهراء اسمه الحكم بن عمرو يمت إليهم بهذا النسب فطردوه من جميع بلادهم حتى خرج منها ورحل عنهم. وهذه الحجة عليه ولا تتفق مع قصة المبرد في الكامل عن ذلك الشاعر (قد رابني...) وقد أكد نسبة قضاعة في حمير من قحطان بن إسحاق والكلبي وطائفة، ويؤيد ذلك ما رواه ابن لهيعة عن عقبة بن عامر الجهني (وجهينة من قضاعة) وقال يا رسول الله ممن نحن، قال: أنتم من قضاعة بن مالك، وقال عمرو بن مرة وهو من الصحابة: نحن بنو الشيخ العجاز الأزهري قضاعة بن مالك من حميرِ النسب المعروف غير المنكرِ ومما يذكر في هذا المقام أنه قد نقل عن زهير قوله قضاعية وأختها مضرية فجعلهما أخوين وقال إنهما من حمير بن معد بن عدنان، وقال ابن عبدالبر وعليه الأكثرون ويروى عن ابن عباس وابن عمرو وجبير بن مطعم وهو اختيار الزبير بن بكار وابن مصعب والزبير وابن هشام. وقال السهيلي والصحيح أن أم قضاعة وهي عبكرة مات عنها مالك بن حمير وهي حامل بقضاعة فتزوجها معد وولدت قضاعة، فتكنى به ونسب إليه وهو قول الزبير، وهذا يدل على أن قضاعة قحطانية.. وذكر أبو الفداء في المختصر في أخبار البشر أن قضاعة بن مالك بن حمير بن سبأ وجعل العزاوي في عشائر العراق قضاعة قحطانية وذكر القلقشندي في صبح الأعشى أن قضاعة من بقايا حمير وهو قضاعة بن مالك بن عمرو بن مرة بن زيد بن مالك بن حمير، وقيل قضاعة بن مالك بن حمير، وذكر أيضاً أن بعض النسابة يذهبون إلى أن قضاعة من العدنانية ولا يستدل بهذه الرواية على ماذهبت إليه، ورده برأي السهبلي السالف ثم ذكر أن الحمداني يرى أن قضاعة من حمير بن سبأ من القحطانية. 2- أن هذا رأي الإمام البخاري ونص عليه ابن خلدون في تاريخه في قوله باب نسبة اليمن إلى إسماعيل وساق في هذا الباب قوله صلى الله عليه وسلم لقوم من أسلم يتناضلون (ارموا بني إسماعيل، فإن أباكم كان رامياً، ثم قال وأسلم بن أفصى بن حارثة بن عمرو بن عامر من خزاعة يعني وخزاعة من سبأ والأوس والخزرج منهم وأصحاب هذا يرون أن قحطان بن الهميسع في إسماعيل عليه السلام، وورد كذلك في جمهرة النسب لابن حزم أنه مر على قوم من أسلم يتناضلون بالسوق.. وقد ذكر السهيلي في الروض الأنف أن أسلم بن أفصى أخو خزاعة وهم بنو حارثة بن ثعلبة بن عمرو بن عامر، وهم من سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان. وقال ابن عبدالبر في الأنباه على قبائل الرواة كان ابن عمر رضي الله عنه يشهد لقول من جعل قحطان وسائر العرب من ولد إسماعيل عليه السلام قول رسول الله لقوم من أسلم والأنصار ارموا بني إسماعيل فإن أباكم كان رامياً، وقول المنذر بن حرام جد حسان بن ثابت الأنصاري (والخزرج والأوس) من سبأ من القحطانية). ورثنا من البهلول عمرو بن عامر وحارثة الغطريف مجداً مؤثلاً مآثر من نبت بن نبت بن مالك ونبت ابن إسماعيل ما إن تحولا ويؤكد نسبتهم في قحطان قول حسان رضي الله عنه (فنحن بنو قحطان..) وذكر أيضاً ابن خلدون في تاريخه أن من يرى قحطان في إسماعيل يحتج بأن النبي صلى الله عليه وسلم قال لرماة من الأنصار ارموا بني إسماعيل فإن أباكم كان رامياً والأنصار كما ذكرنا من ولد سبأ وهو ابن قحطان، وقيل إنما قاله لقوم من أسلم بن أفصى إخوة خزاعة بن حارثة بناء على أن نسبهم في سبأ وأكد النويري في نهاية الأرب أنه قاله لنفر من أسلم وهو أخو خزاعة ورد السهيلي هذا الدليل قائلاً لاحجة في شيء منهما إذا كانت العرب كلها من ولد إسماعيل والصحيح أنه قول الرسول لأسلم وأراد أن خزاعة من بني قمعة أخي مدركة بن إلياس من العدنانيين، وذكر أن بعض أهل النسب ذكر أن عمرو بن لحي بن قمعة بن الياس كان حارثة قد خلف على أمه بعد أن مات قمعة ولحي صغير فتبناه حارثة وانتسب إليه فيكون النسب صحيحاً بالوجهين جميعاً إلى حارثة بالتبني وإلى قمعة بالولادة ونسب خزاعة إلى قمعة في الحديث الصحيح عن أكثم الذي صرح فيه بنسب عمرو بن لحي بن قمعة بن خندف أبو خزاعة، كما نسب في قول المعطل الهذلي يخاطب قوماً من خزاعة. لعلكم من أسرة قمعية إذا حضروا لا يشهدون المعرفا. مع أنا نجد نصاً للعزاوي في عشائر العراق يؤكد فيه نسبة خزاعة في قحطان ولكنها تسلطت فيما بعد على العدنانية ثم تقوت عليها فدخلت فيها.. ورجح ابن حزم نسبة قحطان في إسماعيل استدلالاً بالحديث الذي خاطب قوماً من خزاعة وقيل من الأنصار.. وهذا يؤكد أن الأمر مختلف فيه في خزاعة ولكنه ثابت في الأنصار القحطانيين. 3 - يذكر الأشعري في كتابه التعريف في الأنساب والتنويه لذوي الأحساب بأن الدليل على أن جميع العرب من إسماعيل قوله سبحانه: {مِّلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ} والخطاب في الآية للمؤمنين، لأن أولها (يا أيها الذين آمنوا)
. 4 - نقل البلاذري في أنساب الأشراف قوله حدثني بكر بن الهيثم بن عبدالله بن صالح عن معاوية بن صالح عن كحول عن مالك بن يخامر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: العرب كلها بنو إسماعيل إلا أربع قبائل السلف والأوزاع وحضرمون وثقيف
. 5 - قال العزاوي في عشائر العراق ثم رأيت في حديث الترمذي وحسنه عن النبي قال سام أبو العرب وحام أبو الحبش ويافث أبو الروم..
وذكر أن صاحب تاريخ الخميس ذكر ما محصلته أن أبناء نوح عليه السلام ثلاثة سام وهو أبو العرب وفارس والروم ويافت وهو أبو الشرك. وحام وهو أبو السوداء والحبشة .. ولم يذكر العاربة والمستعربة قال ابن عبدالبر (الإنباه على قبائل الرواة) وقد روي عن النبي صلى الله عليه وسلم من الوجوه الصحاح ما يدل على علمه بالنسب.6 - حديث أبي هريرة الثابت في الصحيحين مخاطباً الأنصار وهم من الأزد القحطانية ما ذكر قصة هاجر أم إسماعيل (فتلكم أمكم يا بني ماء السماء). 7 - لماذا يخرج المؤرخون اليهود أبناء إسحاق بن إبراهيم من العرب وهم أقرب للعدنانيين أبناء إسماعيل بن إبراهيم عليهم السلام من القحطانيين على رأي من يقول عاربة ومستعربة، وانتهاء شكراً للدكتورة دلال الحربي وهي المتخصصة في التاريخ لأنها نصت على أهمية المراجعة والتحقيق في بوارحها المنشروة في هذه الصحيفة الموقرة، ونتمنى أن تجد اهتماماً وقبولاً من المعنيين بالمناهج الدراسية والله من وراء القصد.
الجزيرة
__________________
"اتق الله حيثما كنت و اتبع السيئة الحسنة تمحها و خالق الناس بخلق حسن "
عاشق الابتسامات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-03-2005, 02:17 PM   #2
بن صالح
كاتب جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 29
بن صالح is an unknown quantity at this point
افتراضي

السلام عليكم


أخي الكريم عاشق الابتسامة ، هل يوجد رابط لمقال الدكتورة دلال الحربي ؟؟


وفي أي مجلة نشر ؟؟


ولك جزيل الشكر بارك الله فيك
بن صالح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-03-2005, 11:33 PM   #3
عاشق الابتسامات
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
الدولة: في كل مكان
المشاركات: 104
عاشق الابتسامات is an unknown quantity at this point
افتراضي

http://hedayah.net/modules.php?****=...icle&sid=11686

اهلا عزيزي ,,

وجدته في هذا الرابط و شكرا

و اتمنى فيمن لديه المعرفة التعليق هل هذا صحيح و اوجه الاستدلال صحيحة ام خطأ ؟؟
فالذي قرأته ان هناك خلاف بين النسابة هل ينسبون قحطان لهود عليه السلام ام لابراهيم عليه السلام ؟؟

تحية طيبة
__________________
"اتق الله حيثما كنت و اتبع السيئة الحسنة تمحها و خالق الناس بخلق حسن "
عاشق الابتسامات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2005, 04:23 PM   #4
بن صالح
كاتب جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 29
بن صالح is an unknown quantity at this point
افتراضي

أخي الكريم عاشق الابتسامات

عدنان من نسل إسماعيل بن ابراهيم عليهما السلام ولاشك في ذلك

والقول المشهور لدى النسابين أن قحطان جد القبائل القحطانيّة هو : قحطان بن عابر بن شالخ بن أرفخشذ بن سام بن نوح عليه السلام ، ولا يستبعد أن هناك سقط في بعض الأجداد

وقيل أنه ابن لهود عليه السلام ، وقيل أنه قحطان بن الهميسع بن تيمن بن نبت بن إسماعيل بن إبراهيم عليهما السلام ، والمشهور هو الأول كما هو مذكور في كتب النسب ككتاب ( نسب معد واليمن الكبير ) للكلبي ، وكتاب ( الجمهرة ) لابن حزم ، وكتاب ( قلائد الجمان ) للقلقشندي ، وغيرها من الكتب


ولك جزيل الشكر
بن صالح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 28-12-2011, 01:05 AM   #5
محمد الجازع
كاتب جديد
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 8
محمد الجازع is an unknown quantity at this point
افتراضي رد: قحطان و عدنان ابناء إسماعيل عليه السلام

بسم الله الرحمن الرحيم


بعد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، ان نسب قحطان إلى عدنان هو قول من الاقوال ولكن السؤال هنا ما هو وزن هذا القول ، إن هذا القول من الاقوال الشاذة والناذرة جدا والتي لا تحظى بأدلة صريحة واضحة ولكنها تعتمد على لًي أعناق النصوص وتوجيهها لغير وجهتها الصحيحة وتأويلها تأويلاً بعيداً عن الحقيقة تاويلاً لا تحتملة النصوص وبالتالي استخلاص معاني لا تتفق مع ما ترمي إليه النصوص والأقوال للدلالة على معلومات مغلوطة تجافي الحقائق وتنافي الوقائع وتتضاد مع المتواتر ولا تؤيد الا ما هو شاذ من الأقول ونادر من الطرحات وضعيف من الاحاديث ، ولا اريد هنا ان اذكر مراجع لكلامي لأنه يرتكن على كل كتب الأنساب الا ما شذَ عنها ، وتضمنت الأراء المتواترة المتضمنة ان هناك عربا عاربة منها البائدة (عاد قوم هود وثمود قوم صالح والمؤتفاكات واصحاب مدين ..الخ) وما بقى منهم هم العرب العاربة الباقية وهم سلالة قحطان من سلالة هود عليه السلام من سلالة نوح عليه السلام من سلالة ادم عليه السلام ، اما القسم الثاني من العرب هم العدنانيون او العرب المستعربة وهم ابناء سيدنا اسماعيل عليه السلام بن سيدنا ابراهيم عليه السلام من سلالة سيدنا نوح عليه السلام ، والذي تزوج (أي سيدنا اسماعيل) من قبيلة جرهم القحطانية فأنجب منها سيدنا عدنان ومنه سلالة العدنانيين ، فهذه الحقائق المتواترة والمجمع عليها من قبل النسابين (الا ما شذ من الأقوال) والتي فصلناها أعلاه تؤكد وتثبت وتقرر الحقيقة الدامغة المتضمنة أن قحطان ليس من ذرية سيدنا إسماعيل عليه السلام بل من ذرية هود عليه السلام ولا يجتمع قحطان مع عدنان إلا مع الجد الذي يجمع شعوب الكرة الأرضية وهو سيدنا نوح عليه السلام ، وقد يقول قائل إن السير خلف القول بأن قحطان من عدنان يلغي العرب العاربة والعرب المستعربة حتى لا يكون نبي من أنبياء الله من العرب المستعربة فأقول هنا مؤكدا انه لا ينقص نبي من أنبياء الله كونه من السلالة اليهودية كسيدنا موسى عليه السلام أو من السلالة النصرانية كسيدنا عيسى عليه السلام أو من العرب المستعربة كسيدنا وحبيبنا وقائدنا محمد صلى الله عليه وسلم (بأبي وأمي يا رسول الله) سيد ولد آدم وخاتم الأنبياء والمرسلين وقائد الغر المحجلين وأمام الانبياء والمرسلين وأول تفتح له ابواب الجنان وشفيع الموحدين ....... ، هل بعد كل ذلك الشرف العظيم ينقصه ان يكون من الدم العربي أو اليهودي أو من أي الأصناف أو أقسام !!!!! هل يعتقد عاقل ذلك !! هل من كمال الأيمان التطرق إلى ذلك !!!! ، فيكفي علو مقدار الأنبياء جميعهم اختيار الله لهم ووحيه اليهم وإرسال رسله لهم وذكره لهم في قرانه الكريم المنزل من السموات السبع ، فهل من كمال ايماننا بعد ذلك كله ان نزور الحقائق لكي نزيد في كفاءة انتساب نبي للعرب لزيادة مقداره !!!! فهذا لا يصح ابدا لأنه قدح في كمال تزكية الله لأنبيائه وخدش في تقديس الله لرسله بوضع موازين العروبة في مقابل موازين الله الذي يرفع بها من يشاء ويضع بها من يشاء ، فمن صفات المؤمنين الإتباع وليس الإبتداع والصدق في القول وما يتبع ذلك من إتباع الحقائق المتواترة وترك الروايات الضعيفة في كل الامور ومن بينها علوم النسب ، واخيرا أدعو الله لنفسي وللجميع بالهداية والرشاد الى كل ما يحبه ويرضاه . أخوكم / محمد الجازع.
محمد الجازع غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-01-2012, 04:24 AM   #6
حفيدالملوك
كاتب جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 6
حفيدالملوك is an unknown quantity at this point
افتراضي رد: قحطان و عدنان ابناء إسماعيل عليه السلام

قحطان عرب عاربة وعدنان مستعربة
حفيدالملوك غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قحطان من سلالة اسماعيل بن ابراهيم عليه السلام سمحان2008 ملتقى الأنساب و الشخصيات 23 28-12-2011 01:38 AM
بحث جديد عن ذرية نبي الله إسماعيل "عليه السلام" أبو يحيى الدمني ملتقى الأنساب و الشخصيات 0 13-07-2007 12:30 AM
روايات تفيد ان السماء امطرت دما على الحسين عليه السلام المصطفى110 ساحة الحوار الاسلامي 3 10-10-2006 01:30 PM
نسب الرسول صلى الله عليه وسلم الصحيح الى عدنان وما سواه فهو تخرص الواضح ساحة الحوار الاسلامي 0 30-08-2001 05:44 PM

أضف ايميلك هنا لتصلك مواضيعنا يوميا:

Delivered by FeedBurner


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 08:39 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظة لشبكة حضرموت العربية 1999 - 2009م
ابشر