تابعنا على التويتر @hdrmut

ملتقى حضرموت للحوار العربي


العودة   ملتقى حضرموت للحوار العربي > منتدى التاريخ

الملاحظات

رد
 
أدوات الموضوع
قديم 16-07-2011, 04:15 PM   #91
أبو فيصل
من كبار كتّاب الملتقى
 
الصورة الرمزية أبو فيصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2004
الدولة: مهوى الأفئدة
المشاركات: 8,134
أبو فيصل is on a distinguished road
افتراضي رد: مصر المذكورة في القرأن تقع في عسير

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قصائد الكبكبي مشاهدة المشاركة
قال عليه الصلاة والسلام : " إنكم ستفتحون مصر وهي أرض يسمى فيها القيراط (القبط ) فإذا فتحتموها فأحسنوا إلى أهلها فإن لهم ذمة ورحماً ..أو قال ..ذمة وصهراً"
فلو كانت مصر في جنوب الجزيرة فمن هي زوجة الرسول
صلى الله عليه وسلم تلك التي تزوجها من الجنوب ؟؟؟
المقصود بمصر هي مصر المعروفة وذكر المصاهرة في
الحديث دليل على ذلك فزوجة الرسول صلى الله عليه وسلم
(ماريا ) من مصر ...

أما ذكرك أن عيسى عليه السلام ولد ومات في الجنوب فهذا
الكلام يرفضه العقل فعيسى عليه السلام لم يمت كما هو مذكور
في القرآن الكريم ..
أحسنت

الكثيرون يكتبون بلا علم

يتخيل امور ثم يبحث عن اشارات تاريخية تؤكد أوهامه

ومثل كاتب الموضوع لو بحثت عن منهجيته وحصيلته العلمية ستجدينها صفرا

كل مالديه مجرد قراءات
لا تغني شيئا
__________________


" النظام السياسي الشوروي الضمانة الوحيدة لاستقرار الدول، وبدونه أبشروا بخراب الأوطان "



أبو فيصل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-07-2011, 04:03 AM   #92
أبو فيصل
من كبار كتّاب الملتقى
 
الصورة الرمزية أبو فيصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2004
الدولة: مهوى الأفئدة
المشاركات: 8,134
أبو فيصل is on a distinguished road
افتراضي رد: مصر المذكورة في القرأن تقع في عسير

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قصائد الكبكبي مشاهدة المشاركة
قال عليه الصلاة والسلام : " إنكم ستفتحون مصر وهي أرض يسمى فيها القيراط (القبط ) فإذا فتحتموها فأحسنوا إلى أهلها فإن لهم ذمة ورحماً ..أو قال ..ذمة وصهراً"
فلو كانت مصر في جنوب الجزيرة فمن هي زوجة الرسول
صلى الله عليه وسلم تلك التي تزوجها من الجنوب ؟؟؟
المقصود بمصر هي مصر المعروفة وذكر المصاهرة في
الحديث دليل على ذلك فزوجة الرسول صلى الله عليه وسلم
(ماريا ) من مصر ...

أما ذكرك أن عيسى عليه السلام ولد ومات في الجنوب فهذا
الكلام يرفضه العقل فعيسى عليه السلام لم يمت كما هو مذكور
في القرآن الكريم ..

أحسنت

الانترنت فتح مجالا لكل من يريد ان يكتب

جهال وعلماء
__________________


" النظام السياسي الشوروي الضمانة الوحيدة لاستقرار الدول، وبدونه أبشروا بخراب الأوطان "



أبو فيصل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-07-2011, 12:29 AM   #93
مون النسوة
من كبار كتّاب الملتقى
 
الصورة الرمزية مون النسوة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: بين فاصلتين...
المشاركات: 6,610
مون النسوة is a splendid one to behold مون النسوة is a splendid one to behold مون النسوة is a splendid one to behold مون النسوة is a splendid one to behold مون النسوة is a splendid one to behold مون النسوة is a splendid one to behold مون النسوة is a splendid one to behold
افتراضي رد: مصر المذكورة في القرأن تقع في عسير

العلم عند الله أما علمنا نحن فلا يقدم ولايِؤخر... واللي بيقول للتاريخ أقوله التاريخ ماعاد يحترم وبنت عمه الجغرافيا

قرأو على روحها الفاتحة.... اليوم بعالمنا القوة تلوي عنق التاريخ لوي وتحوس وجه الجغرافيا حوس للأسف!!


لكن ودي احصلي شايب جنوبي ومن عسير بالذات وأقرا عليه هل الكلام.. إما قال في تيه تلقفها تاك إن فرعون ماوطوط هنا وكسر المشعاب فوق ظهري ههههه
__________________
ولايوُجدُ منِّي سِواي...
مون النسوة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-07-2011, 05:16 PM   #94
صقرتميم
كاتب جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 2
صقرتميم is an unknown quantity at this point
افتراضي رد: مصر المذكورة في القرأن تقع في عسير

شكرا أبا جعفر على البحث الرائع..
وتبقى الحقيقة نسبية ما لم يكن مصدرها الوحي .. فما يراه زيد حقيقة قد لايراها عمرو كذلك ولكل معياره في وصف و رؤية الحقيقة لكن تبقى هناك نقاط يفترض ان تثير كل باحث .. فمثلا .. ما سر الأثار الفرعونية في عسير ؟!
أين الأثار التي تتكلم عن بني اسرائيل في مصر الحالية ؟! هل يعقل أن يقال بأن مصر هي منشأ شعب اسرائيل ولا عين و لا أثر لهم فيها ؟ لا يبدو هذا الكلام معقولا ولا مقبولا للباحث المبتدئ فضلا عن متمرس متخصص يبحث عن الحقيقة.
نحن لم نتفق بعد على ما هي الحقيقة فهل ترانا سنتفق على وصف امر بالحقيقة.؟!
شكرا لك اباجعفر مرة اخرى بحث رائع ورؤية جديدة ربما تحمل الحقيقة .. و أعتب عليك في تسمية جزيرة العرب بالسعودية ..فالسعودية لم تكن سوى دولة استعمارية استعبدت شعب الجزيرة العربية وقبائله ونسبته لرجل لا يعرف أصله " سعود" .. و باسقاطها على رأيك يكون بنو اسرائيل " العرب" في حقبة الاستعباد الثاني بدخولهم تحت الحكم السعودي بعد ان نجاهم الله من الإستعباد فرعون.
لكن يبقى الاسم الخالد والذي يدل على وعي الباحث هو "جزيرة العرب"
صقرتميم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-04-2012, 08:04 PM   #95
الماردون
كاتب جديد
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
العمر: 51
المشاركات: 1
الماردون is an unknown quantity at this point
افتراضي رد: مصر المذكورة في القرأن تقع في عسير

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلام الأخ منقول من أبحاث الدكتور كمال الصليبي وهي دراسة مستوحاة من التوراة وبدون الاستناد إلى نص القرآن الكريم الذي يخالف التوراة في مسائل كثيرة ..

ولي بحث مطول حول موقع (مصر القرآنية) بدأت البحث فيه منذ أول التسعينات ولم أنتهي منه بعد .. ولكن ساعطيك نبذة لأكشف لك أن مصر المعاصرة ليست هي مصر القرىنية فقط .. وإليكم طرفا من بحثي ربما يؤكد لكم من خلال النص المعصوم وفي ضوء اللغة العربية وجهة نظر تؤكد صحة جزئية من بحث كمال الصليبي وتنفي صحة ما اقتبسه من التوراة وهو أن حدود مصر السياسية تغيرت مع الزمن ولكن في باقي اجزاء بحثي أثبت حدود مصر الجغرافية والتي تغيرت سياسيا من زمن إلى الاخر .. ولدي خرائط حكومية رسمية تؤكد حدود مصر السياسية قديما .. فمنذ اقل من مائة عام كانت مصر والنوبة والسودان جزءا من مصر .. فكانت مملكة مصر والسودان .. وبعد الثورة استقلت السودان عن مصر وبقيت النوبة في حيازة مصر .. فالنوبة والسودان مجرد إقليمان من أقاليم مصر :

الكاتب: بهاء الدين شلبي.

فرعون ونهر النيل: قرن فرعون بين ملك مصر، كدولة لها حدود سياسية وجغرافية، وبين الأنهار التي تجري من تحت ملكه، والتي لابد أنها تجري على مساحة مملكة مصر، قال تعالى: (وَنَادَى فِرْعَوْنُ فِي قَوْمِهِ قَالَ يَاقَوْمِ أَلَيْسَ لِي مُلْكُ مِصْرَ وَهَذِهِ الأَنْهَارُ تَجْرِي مِن تَحْتِي أَفَلاَ تُبْصِرُونَ) [الزخرف: 51]، إذا يجب أن نجمع بين ملك مصر وبين الأنهار العديدة التي يتباهى فرعون بوقعها داخل ملكه. وهذه الآية الكريمة تحمل في طياتها معاني جليلة وعظيمة، وسوف أفصلها في أربعة مسائل لنعرف دلالتها، ونفهم من خلالها حقيقة جغرافيا مصر القرآنية.

تعدد الأنهار: قال فرعون: (وَهَذِهِ الأَنْهَارُ) بصيغة الجمع، أي من ثلاثة أنهر فأكثر، فلم يذكر الأنهار بصيغة المفرد، أو المثنى. مما يفيد وجود ثلاثة أنهار في مصر فأكثر. أما نهر النيل الذي يجري في أرض القبط حتى المصب في البحر الأبيض المتوسط، فهو نهر واحد مفرد، وما تشعب عنه من فروع عند مصبه، فهي صغيرة، لا تضارع ضخامة الروافد النهرية كالنيل الأزرق، والنيل الأزرق الصغير، والنيل الأبيض. فالنهر أكبر من الروافد، وهي أكبر من الفروع، والفرع يتشعب منه عدة ترع وقنوات. والنيل الذي يجري في أرض القبط هو أحد روافد نهر النيل، وما تشعب منه في الدلتا هو مجرد فروع. وعلى هذا؛ فكلام فرعون يدل على وجود أنهار عديدة، وهذا يتعارض مع الرافد النيل الذي يمر بأرض القبط، ويصب في البحر الأبيض المتوسط شمالاً.

في الحقيقة يوجد تعارض بين حدود مصر الجغرافية المزعومة اليوم، والتي لا يوجد فيها سوى رافد واحد فقط من روافد نهر النيل المتعددة، بفرعيه اللذين يصبان في البحر الأبيض المتوسط، وبين قول فرعون (وَهَذِهِ الأَنْهَارُ تَجْرِي مِن تَحْتِي)، بينما نجد أن دول حوض النيل العشر، يمر فيها الكثير من الأنهار، وهي؛ مصر، والسودان وإثيوبيا، وأوغندا، وكينيا، وتنزانيا، ورواندي، وبوروندي، بالإضافة إلى الكنغو الديمقراطية (زائير سابقًا). وهذا يوسع من امتداد حدود مصر الجنوبية عما هي عليه اليوم. هذا الفهم المناقض للنص الشرعي، يفرض علينا حتمية مراجعة تاريخ حدود مصر الجغرافية والسياسية منذ أقدم عصورها، لكي نسقط الدلالات الجغرافية للنص القرآني على أرض الواقع.

أما في الحبشة وإريتريا فالوضع مختلف تماما عن أرض القبط، فأنهارها الموسمية الصيفية كثيرة وغزيرة وتصب في البحيرات المغذية للنيل. أما أنهار إثيوبية فتتجه جميعها بوجه عام نحو الغرب، وتنتهي في حوض وادي النيل باستثناء نهر أومو الذي يجري في الجنوب ويتجه إلى بحيرة رودلف (توركانة) ويجري في الشمال نهر تكيزة، أو كما يسمى محلياً «الرهيب»، مع روافده هابطاً من جبال لاسكا. ولكن أكبر أنهار إثيوبية هو نهر آباي، أو النيل الأزرق، الذي يتغذى من بحيرة تانا ومن نهر آباي الصغير أو النيل الزرق الصغير الذي يهبط من جبال شوك ويصب في بحيرة تانا المذكورة.

منابع الأنهار:يقول فرعون (وَهَذِهِ الأَنْهَارُ تَجْرِي مِن تَحْتِي) فهو يصف مياه الأنهار بأنها تجري في أخاديدها، وحدد موضع ابتداء جريانها فقال: (تَجْرِي مِن تَحْتِي)، ولم يقل (تجري تحتي)، والفارق شاسع بين المعنيين. وقوله (تَحْتِي) تفيد أن الأنهار تنبع من الإقليم الذي كان يقيم فيه فرعون، وهذا ما سنبينه.

فحرف (مِن) ابتداء الغاية وهو الغالب عليه، حتى ادعى جماعة أن سائر معانيها راجعة إليه، وتقع لهذا المعنى في غير الزمان (أي المكان)، نحو (مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ)، (إِنَّهُ مِن سُلَيْمَانَ)، قال الكوفيون والأخفش والمبرد وابن درستويه: وفي الزمان أيضا؛ بدليل: (مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ)، والحديث: (فمطرنا من الجمعة إلى الجمعة).([1])

ولتوضيح ذلك إن قلت: (سعيت من الصفا إلى المروة)، يفهم من كلامي أنني بدأت السعي من مكان جبل الصفا. وإن قلت: (صمت من الفجر إلى المغرب)، يفهم أنني بدأت الإمساك عن الطعام من وقت الفجر إلى وقت المغرب. وقس على هذا؛ فمن كلام فرعون نفهم أن الأنهار العديدة تبدأ في الجريان من تحته، وجريان أي نهر يبدأ من منبعه، فمعنى (تَجْرِي مِن تَحْتِي) أي تنبع تحتي، وقوله (تَحْتِي) كناية عن الإقليم الذي يضم عاصمة ملكه. فيكون معنى الآية (وَهَذِهِ الأَنْهَارُ تَجْرِي مِن تَحْتِي) أي وهذه الأنهار تنبع من عاصمة ملكي. إذا فهو يتكلم عن أن مصر تتمتع بوجود أنهار عديدة داخل حدودها، وأن هذه الأنهار العديدة تجري من منابعها عند عاصمة ملكه. يفهم من هذا أن مقر حكم فرعون كان موجودًا عند منابع نهر النيل في الحبشة، وأن مملكة مصر كانت تمتد من منابع نهر النيل حتى مصبه.

فقد ورد حرف (مِن) في قوله تعالى: (جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ) خمس وثلاثين مرة في القرآن الكريم، فيما عدا آية واحدة فقط، لم يرد فيها ذكر حرف (مِن)، في قوله تعالى: (وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِين اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) [التوبة: 100].
وقرأ ابن كثير (جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ) بـ (مِن) الجارة، وهي مرسومة بمصاحف مكة. والباقون (تَحْتَهَا) بدونها، ولم ترسم في مصاحفهم، وأكثر ما جاء في القرآن موافقا لقراءة ابن كثير هنا (جَنَّاتٍ تَجْرِيمِنتَحْتِهَا) في غير موضع. ([2])

وانتفاء ذكر (
مِن) هنا، فيه خصوصية لهؤلاء الصحابة رضوان الله عليهم، لأن هذه الأنهار تجري تحت جناتهم مباشرة، أي تجري مياهها خلال أشجارها وزرعها، وهذا أعلى منزلة من أن تنبع الأنهار من جناتهم.

عادة ما يكون ماء منابع الأنهار بكر صاف، لم يخالطه الطمي والرواسب بعد، وفي أثناء جريان الماء في مجاريه فإنه يحمل من كل ما يمر به من خيرات الأودية، ليترسب الطمي الخصب في مواسم الفيضان في السهول وعند مصبها، وعندما ينحسر ماء الفيضان يخلف وراءه سهل فيضي متسع، فتكتسب الأرض عند المصب خصبًا أكثر مما يمر به من سهول عند المنبع، فجماع خير النهر يترسب عند مصبه.

وقد كان النيل ينبع من أعلى هضبة الحبشة، يجمع كل تلك المياه والرواسب وكانت بلاد النوبة آنذاك تمثل الأجزاء العليا من نهر النيل الشمالي على حين تمثل مصر الأجزاء السفلى منه وبذلك امتاز المجرى في بلاد النوبة بالنحت وامتاز المجرى في مصر بالترسيب. وتقع رواسب النيل على ارتفاع 30 مترا فوق منسوب النيل الحديث في "وادي حلفا" ثم تقل ارتفاعا كلما اتجهنا إلى الشمال حتى تصل إلى ارتفاع ستة أمتار عند الأقصر وتصبح مطابقة تقريبًا لمنسوب النيل الحديث عند "نجع حمادي". ([3])

هذا هو حال أنهار الدنيا، فنهر النيل ينبع من أعلى هضبة الحبشة، ثم يجري في الوادي بما يحمله من كل تلك المياه والرواسب لتترسب عند المصب، فيغدو المصب أكثر خصبًا وأينع ثمارًا.([4])فكيف حال أنهار الجنة؟ فإذا تفجرت منابع الأنهار تحت جنات عدن، فإن ماءها سيتدفق من المنابع حاملا معه كل ما يمر به من عبق جنات النعيم، لتروي به جنات هؤلاء الصفوة عند مصب أنهار الجنة، فتغدق عليها حسنا وجمالاً فياضًا. فكما كان لهؤلاء الصحابة رضوان الله عليهم فضل السبق في الخير، وكانوا سببًا في هداية البشرية في الدنيا، فكذلك كان الجزاء من جنس العمل، بأن يجتمع في جنانهم كل فضل الجنة ونعيمها، وهذا من مضمون قوله تعالى: (وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ)، والذي يختلف تمامًا عن جميع ما ورد من قوله تعالى: (جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ).

الغيث مصدر منابع الأنهار: هناك أمر غاية في الأهمية، لا يصح أن نغفله، وذلك من قصة يوسف عليه السلام، قال تعالى: (ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ يَعْصِرُونَ) [يوسف: 49]، فقوله (يُغَاثُ النَّاسُ) من الغيث، وهو المطر، فيكون المعنى يمطر الناس، أي يهطل عليهم المطر. فإذا جمعنا بين شمول مصر لمنابع الأنهار، وبين اعتماد الناس على الغيث، لعلمنا يقينا أن منابع هذه الأنهار تعتمد على الأمطار الموسمية، وأرض القبط تفتقر إلى الأمطار في أغلب أيام السنة، واعتمادها الأساسي على مياه النيل.

أما أنهار إثيوبية فتتجه جميعها بوجه عام نحو الغرب وتنتهي في حوض وادي النيل باستثناء نهر أومو الذي يجري في الجنوب ويتجه إلى بحيرة رودلف (توركانة) ويجري في الشمال نهر تكيزة أو كما يسمى محلياً «الرهيب» مع روافده هابطاً من جبال لاسكا. ولكن أكبر أنهار إثيوبية هو نهر آباي، أو النيل الأزرق، الذي يتغذى من بحيرة تانا ومن نهر آباي الصغير أو النيل الزرق الصغير الذي يهبط من جبال شوك ويصب في بحيرة تانا المذكورة.

تزداد غزارة هذه المجاري المائية مع هطل الأمطار الموسمية الصيفية وهذا ما سمح لها بأن تحفر أودية وخوانق مدرجة عظيمة جداً في جسم الهضبة يصل عمقها أحياناً إلى نحو 1000م مثل نهر تكيزة ونهر النيل الأزرق الصغير ويسير كل منهما في خانق يصل عمقه إلى نحو 1500م, أما الأنهار التي تتجه بوجه عام نحو الجنوب الشرقي من البلاد فإنها تنتهي في الأراضي المنخفضة والسهول من المنطقة نفسها ما عدا نهر جوبا الذي يعد النهر الوحيد الذي يعبر جمهورية الصومال ويصب في المحيط الهندي. وفي الأجزاء العليا من الهضبة الوسطى يتكون منخفض بنيوي انهدامي - أخدودي مكون من حفر وأحواض ملأتها مجموعات من البحيرات التي تمتد باتجاه جنوبي - غربي، شمالي - شرقي.

تتوضع هذه السلسلة من البحيرات أحياناً على ارتفاع 4340م كما في منطقة أروسي، وفي أحيان أخرى تتوضع على مستوى منخفض يهبط إلى نحو 300م في النهايات الجنوبية الشرقية الدنيا للهضبة بالقرب من هرر وسهول الصومال.
وينفتح منخفض البحيرات المذكورة أعلاه نحو الشمال الشرقي، أي نحو الأراضي المنخفضة والسهول ولاسيما نحو سهول إقليم عفار الذي يعد المصرف المائي لغالبية المصادر المائية المختلفة والكثيرة بما فيها نهر أواش الكبير الذي يهبط من إقليم أديس أبابا.

([1]) انظر: (مغني اللبيب). صفحة: (4/136، 137).

([2]) انظر: (الدر المصون). صفحة (6/111).

([3]) انظر: (معالم وتاريخ حضارة بلاد النوبة). صفحة: (15).

([4]) تعقيب: ـ ـ ـ ـ


الماردون غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر

العبارات الدلالية
مصر , المذكورة , القرآن , تقع , عصير

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عصير لكل مرض ميمي الغنوجة الساحة المفتوحة 3 09-04-2009 08:37 PM
الامريكان لم يمزقوا القرآن، تعالوا شوفوا من الذي مزق القرآن؟؟ بخور العود الساحة المفتوحة 17 13-03-2007 09:22 PM
قصة نبي الله عزير 203 almasloul الساحة المفتوحة 1 13-03-2002 12:07 AM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 04:43 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة حضرموت العربية 1999 - 2009م