تابعنا على التويتر @hdrmut

ملتقى حضرموت للحوار العربي


العودة   ملتقى حضرموت للحوار العربي > الأقسام الأدبية ( شعر, نثر, قصص, نقد ) > الساحة الأدبية للشعر العربي الفصيح

الملاحظات

رد
 
أدوات الموضوع
قديم 21-12-2007, 02:54 PM   #1
Libyayano
(عقوبة) موقوف عن الكتابة
 
الصورة الرمزية Libyayano
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
الدولة: ஜ who you are ஜ
المشاركات: 16,521
Libyayano is an unknown quantity at this point
افتراضي مصّاصِّي الحُبّْ !

[align=center]







....






..




لعنة الـ ولوج بـِ ايماءة كـَ سِنّارةِ ,
وَ طُعمٌ هُلَامِّي مُهمتهُ تمددٌ او انكماش
بـ حسبِ ما تتطلبهُ كلمة " أُحبُّكِ " همسًا !!
يتدّلى منْ فمِ صَيّادٍ جميّل , منالُ اسفارهِ قضمة
من جوهرِ بحرٍ / ذا لونٍ عاطفِّي / ثقيّل الزرقة !




..


.: 1 :.
بـِ أكائدِ خفقٍ مُفتعل ,
مطليّة بـ ماءِ ولاءٍ ساتر !
وثقَ إِطِلُ الشوقْ بـِ وثيّرِ توق !
الـ انسلاخُ منهُ / تكَالبُ نمنمةِ دُخان ,
وَ ... تكاثرِ نداء بُتكَ الـ عُقبى !


.: 2 :.
رشمَ الوعدّ بـ لونِ تأجيّلٍ مجيّد ,
كـَ مُستحيّلٍ عُقدَ بـِ ساقِ غرنوقِ تلبيّه !
أرمَ مُحرض اغفاءة / أجمَ مُستجيب افاقة
وَ ... ما هدأَ نحلُ انتظارها ,
معْ أنَّ البيوت طرمت !!


.: 3 :.
شَاخت نواعيّرُ الصبّر , كَما
ابواب الـ الأمسِ عن الرتجِ ,
وَ مغوارُ العُمرِ فقدّ صيغتهُ الـ رطبّة !
تعالت مواويّلُ التجاعيّد و طفت على سطحِ فتوّه ,
يا لهفَ مهرجانِ الشذا !
وَ عَلى حدِّ ارتكابٍ مُحرّمْ ,
انفلتتْ اقتراناتُ الردى !
وَ ... نهوضٌ بـ فزيّعِ انكسار , و تجريّدِ
ثائراتِ انتصَاب !
هُوَّ الحُبُّ على مخدعِ مُبتغى !


.: 4 :.
اخْترقَ مدارات السُكون ,
عمَّ الفراغ بـ شدوِّ ظفائِر استماتةِ زُلفى ,
رُصعّت بـِ حسناواتِ ياسميّن محشوّة بـ عطرِ قُبلْ !
تلويّحُ رضى فـ التفافٌ بها حول معاصِمِ الوقتْ ,


.: 5 :.
سكّتةِ تك تك ـة ! فـ انتفاضِ ثُمَّ التحام !
فـ سبقُ غرسٍ بـ أنيابِ اشتهاءٍ مُهيّبْ ,
بـ عُنقٍ مُتجذرةٌ تساهيّلهُ بـ كينونةٍ ورديّة !
فـَ امتصاصٌ لـ أولِ عروقِ السهر وَ دفيقٌ منْ
بُحّة نشوة / قسمٌ خائبْ / وَ تقاطيّعَ مُبهمة !
اكمالًا لـ آخرِ عروقِ الفجر بـ مُجملِ ما تحويّهِ
من تعويذةِ استفتاح / تضخّمِ هَمّ / وَ محنِ تصريّف !


.: 6 :.
فـ رميٌ عَلى قارعةِ رصيّفٍ ساخط !
منْ هرولةِ اجسادٍ رقيّقة ! و لكّنها خواء !
فـ لَا روحًا خائِضة بـ دواماتِ حيّاة ,
وَ لَا دماءِ حُبٍ , خريرُ طُهرها يوازن ضوضاء عُزلة !
فقطْ ارتقابٌ لـ طيوفٍ محدّده !
متّى ما مرّت تجلببت النوايّا بـ سحيّقِ انتقام !


.: 7 :.
عِشْقَهُ حَاجة ,
أُسْطُقُسّاتها :
شِفَاه ,
نهد ,
وَ ...!...
إمَّا رضوان فـَ أخذٌ وَ ترميّمْ ,
أو عصيانٌ فـَ تركٌ وَ تجميّل ,
وَ لَا سنابل طبيّعه تتنفس امام سذاجةِ ريّح !


..




لعنة خُروجِ بـِ تساؤل :
هَلّ رأيتُمْ جُثةً حيّة / وَ تحترقُ بـِ بحر ؟
لَا تبتعدوا ! هو ذاتُ البحر الـ ابتدأنا بهِ !!



* التصميّم بـ سحرِ انامل ريمتّي
مع كُل انحناءة شُكر يا غلا


....



منقولة
[/align]
Libyayano غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-12-2007, 02:58 PM   #2
Libyayano
(عقوبة) موقوف عن الكتابة
 
الصورة الرمزية Libyayano
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
الدولة: ஜ who you are ஜ
المشاركات: 16,521
Libyayano is an unknown quantity at this point
افتراضي

احد الردود

بسم الله

لا نعلم ما الحاجة من إبتزاز الجمال
رغم سهولة نيلة دون اللجوء الى حرق الروح

نحن مُرغمين على أن نكون مجرد كُمبارس على هذه الحياة
رُغم دور البطولة التي بداخل ذواتنا لأنفسنا
إلاّ ان القدر يجعل منا ادوات لإتمام شيء ما
ولو كان إتمام مسيرة نجاح شخص آخر
أما هو فقد نجح حمداً لله !
ولكن ماذا عنا نحن يا قدر الشر !

أتساءل هل هناك أوقات لتبادل الأدوار المقيته
و هل سيأتي يوماً نتزعم البطولة فوق قصور السماء
وهل يحتم علينا الرضوخ لإستراتيجية التسلسل الكونية في تكوين الأشياء !
وهل رغماً عنا نكون اجنة ثم رضعاً ثم .... كبارا !!

إذاً لما يهبنا الله عقول الكبار و يجبرنا على ادوار الصغار !!

نظرة الجمهور على من هم في مسرح الحياة
أمر مثير يضفي المقت على كل ذرة تدور حول نفسها
و يُظهر كم نحن اغبياء حين نشاهد حياتنا بعد وهلة
ولا نرى من انفسنا سوى تمثيلاً على شريط الهامش.
Libyayano غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-12-2007, 03:01 PM   #3
Libyayano
(عقوبة) موقوف عن الكتابة
 
الصورة الرمزية Libyayano
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
الدولة: ஜ who you are ஜ
المشاركات: 16,521
Libyayano is an unknown quantity at this point
افتراضي

الزوء فن الردود


هي ثورة القلم تأبى الاّ الخضوع

الحب يا سيدتي كالشموع

إن أُشعلتَ تذوب.........

وترسم الطريق بالمقلوب

الحب قيثارة تُعزف على وتر القلوب

كــــ ترنيمة العود

الحب ميثاق وعهود

الحب لا يفقه القيود

سيدتي .. انثى ُصفعة بأوراق الخريف.؟؟

بعاشق تمرد على وجع النزيف

الحب في هذا الزمن تزيفُ وتزييف

نعم ضعيفٌه انتي سيدتي ..!

تعلمين لماذا.....؟

لأنك سيدتي عدوتي مسرعتآ خلف المُحال

أحببت رجلآ في زمن الأدغال

همُه أن يحيا في لجة الخيال

في صومعتهِ الف عاشقهٍ وخيّال

من ينتقي في زمن الترحالِ

الحب ماذا يا سيدة الجمالِ....؟

الحب في شرع تلك الذئاب قتلُ متعمدُ مع سبق الأصِرار....!








سيدتي ..

شيء ما جعلني أخشع

بنوبة بُكاء .....؟

ربما جدول من الدموع

بات لِزاماً عليهِ أن يُخضِبُ العيون

الوجع أثار جنون شجوني

حروفك سيدتي أوقدة الذكرى بليلي

وأوجعت قلبي

وأوجعت عشقي بتناغُمِ الكاسات حين تُدارُ

وأوجعت روحي وهي تُنمّقُ حينها لهم الأعذارُ

بكيّ الخمر حين هجر الخمّارُ

سألتكِ بحبكِ وقلبكِ الثائرُ

هل مات من فيضِ الهوى الجزّارُ..؟!



سيدتي ..

لاتجزعي من تلك الذئاب

وكفني الحب

برداء الروح للقلب

أسكري العمر

بمعزوفة وجد

أشعلي الأشواق بأنشودة شجن

تحوي نسيج الحزن

المُتأبطٌُ أوتار الزمن

فلحرفك سحرآ يسلب المقل

دمتي باعذب واجمل ود ..


Libyayano غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-12-2007, 06:24 AM   #4
sandid
كاتب مهتم
 
الصورة الرمزية sandid
 
تاريخ التسجيل: Jun 2004
الدولة: الجزائر
المشاركات: 300
sandid is an unknown quantity at this point
افتراضي

الله الله عليك يا محمود .......... أحببت مع سبق الاصرار والترصد
__________________
[marq]
رأيت الناس قد مالوا إلى من له مال
ومن ليس له مال عليه الناس قد مالوا
[/marq]
sandid غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر

العبارات الدلالية
لا شيء

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 06:58 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة حضرموت العربية 1999 - 2009م