تابعنا على التويتر @hdrmut

ملتقى حضرموت للحوار العربي


العودة   ملتقى حضرموت للحوار العربي > الساحة المفتوحة

الملاحظات

رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع
قديم 05-10-2004, 11:41 PM   #16
عاتكة
كتّاب ملتقى الحوار العربي
 
الصورة الرمزية عاتكة
 
تاريخ التسجيل: Dec 2003
المشاركات: 536
عاتكة is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

جزاك الله خير اختي على نقل المقال

ونسأل الله العظيم ان ينصر اخواننا في العراق ويثبت اقدامهم

اللهم آمين
__________________


عاتكة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-10-2004, 11:56 PM   #17
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

شكرا يا اختاه..

بالاتحاد قوة و بالتضامن النجاح

ميراي
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2004, 12:10 AM   #18
عاتكة
كتّاب ملتقى الحوار العربي
 
الصورة الرمزية عاتكة
 
تاريخ التسجيل: Dec 2003
المشاركات: 536
عاتكة is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ميراي كندي
شكرا يا اختاه..

بالاتحاد قوة و بالتضامن النجاح

ميراي
ميراي

كلنا مع العراق قلبا وقالبا

العراق وفلسطين وافغانستان والشيشان في قلوبنا

اللهم انصر المسلمين في كل مكان

اللهم آمين
__________________


عاتكة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2004, 03:28 AM   #19
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

يا اختاه ادعي الناس للتضامن مع الاسيرات..

try to mobilize your freinds

miray
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2004, 06:33 PM   #20
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

http://www.albasrah.net/maqalat_mukh...bla_051004.htm



الدكتور العراقي فاضل بدران في حوار خاص

من بغداد يكشف أسماء العلماء والأساتذة الذين تمت تصفيتهم علي أيدي عملاء الاحتلال

اغتيال 80 أستاذاً وعالماً عراقياً بتحريض من قوات الاحتلال الأمريكية

شبكة البصرة

أجرى الحوار الأستاذ عبدالستار حتيتة

ظاهرة خطيرة تجري وقائعها المريبة علي أرض العراق منذ دخول الغزو الأمريكي ذلك البلد العربي الكبير، وهي ظاهرة قتل العلماء وأساتذة الجامعات من جانب، وتخريب التعليم ونشر "الغش في الامتحانات" والدفع بأنصاف المتعلمين واستبعاد المتخصصين من إدارة المرافق الحيوية في الدولة. وتعرض للخطف والقتل العديد من الأكاديميين والباحثين في المجالات النووية والطبية من كافة الفئات من أول العرب إلي الأكراد والتركمان ومن السنة والشيعة إلي العراقيين المسيحيين. مَن، يا تري، يقف وراء هذا المخطط الذي يستهدف إفراغ العراق من خيرة أبنائه.. فحتي الذين لم يتم تعذيبهم أو اختطافهم أو قتلهم، يجري إذلالهم يومياً في الجامعات والمدارس العراقية، وأصبح الرعب والخوف يسيطر علي عملية التعليم في الفصول والمعامل. لقد سبق ذلك سرقة وحرق كميات كبيرة من الأبحاث المهمة التي أنجزها الباحثون والعلماء العراقيون خلال السنوات الماضية، وهي أبحاث وأوراق تحوي خبرات ومعلومات ونتائج لا يمكن استعادتها أو تعويضها. وهذا جانب مما حدث وما يحدث في قطاعات التعليم والبحث العلمي بالعراق كما يرويها الدكتور فاضل بدران، الأستاذ الجامعي المعروف بمعارضته للاحتلال الأمريكي لبلاده..

< كيف ترون الحال الذي أصبح عليه العراق بعد قرابة عام ونصف العام من الاحتلال الأمريكي؟

<< لا أدري من أين سأبدأ الحديث.. فكل شيء لم يعُد كما كان قبل احتلال بغداد.. لم يكن المرء يتوقع أن يصادف عدواً بهذا الحقد وبهذهِ الشراسة وبهذا الغباء.. فكل شيء يبدو غير معقول .. ولكن من وجهة نظرٍ أخري يبدو أنّ كل شيء يجري وفق مخطط للإبادة الجماعية.. فقد بدأت الحرب بحصار دام ثلاثَ عشرة سنة.. وبين كل عام وآخر تُقصف البني التحتية للعراق لتمسح كل ما يبنيه أبناؤه خلال عامٍ أو اثنين منذ آخر عملية تدمير قامَ بها العدو علي بغداد وسائر مدن العراق الأخري..

< نعم كان ذلك قبل غزو البلاد واحتلالها.. فماذا جري بعد دخول الغزاة وأعوانهم؟

<< بعد سنوات من إرهاق العراق وضربه ومنعه وإجهاض كل محاولة للتحرر والتقدم، بدأ الاحتلال .. وخلال العدوان في آذار(مارس) من العام الماضي قام العدو الأمريكي والبريطاني بتدمير البني التحتية للبلد. كافة. فقد تمّ قصف المدارس، والكليات، والمختبرات العلمية، ومراكز تصفية المياه، ومحطات الصرف الصحي، ومحطات توليد الطاقة الكهربائية، وخطوط توزيع الكهرباء، ومحطات تحويل الطاقة بين المحافظات، ومراكز الاتصالات الماكروية والسلكية واللاسلكية، ومحطات البث الإذاعي والتلفزيوني، والمصانع، والمخازن الغذائية والتموينية، والمطارات، وكل ما يمكن أن ينفع الناس .. وكل ما بناه العراقيون في الخمسين سنة الأخيرة.. وبعد احتلال بغداد نقل المحتل الأمريكي والبريطاني حوالي خمسة آلاف شخص تم تدريبهم في "هنجاريا" (المجر) ليقوموا بحرق وتدمير كل ما لم تدمرهُ الطائرات بقصفها الوحشي طيلة التسعة عشر يوماً الأولي من الحرب، وطيلة سنوات الحصار التي تخللتها عمليات قصف تعرضت لها مدن العراق..

إتمام الحرق

< وكيف كانوا يقومون بذلك.. يعني لو هناك تفاصيل لديكم حول هذا؟

<< أقول لك.. كان أولئك المدربون يركبون سيارات الجيب الأمريكية، ويحملون بنادق أوتوماتيكية، ويقومون برشق وابل من الرصاص علي البناية التي يريدون تدميرها وسرقة ما فيها، ومن ثمَ حرقها .. ويتقدم العشرات من أتباعهم ليقوموا بالسرقة والحرق، وبوسائل وأساليب مدروسة.. حيث يحملون معهم البنزين والنفط ومواد شديدة الاشتعال ليتم توزيع نشرها في مواقع معينة من الأبنية والمنشآت، ثم تبدأ عملية الحرق، والتي تتم مراقبتها عن كثب، لمعاودة الحرق إن لم ينجح ذلك في المرة الأولي أو الثانية.. ولقد جري ذلك بحماية القوات المحتلة حيث تقف الدبابات الأمريكية أمام تلك الأبنية لحين إتمام عملية الحرق لتغادر إلي بناية ثانية، وهكذا..

< وما هي المباني التي كانت مستهدفة.. أي التي تعرضت للحرق والنهب؟

<< لقد كانت المكتبات ومراكز البحوث أول الضحايا.. فسرقت المصادر العلمية الثمينة، وأحرقت المكتبات المرجعية في الوزارات والمؤسسات، والتي كانت تمثل الذاكرة والتجربة التي تطمح الشعوب لنقلها من جيلٍ إلي جيل..

< وكيف وجدتم مؤسساتكم الجامعية والتربوية بعد دخول الجيش الأمريكي العراق؟

<< معظمها غير صالح للاستخدام.. وكان علينا أن نستخدم أبنية لا تتوفر فيها أبسط المقومات أو الشروط المطلوبة للعمل.. والفاجعة كانت كبيرة للباحثين والطلبة الذين لم تكن قد اكتملت بحوثهم وفقدوا مصادر البحث أو أغتيل الأستاذ المشرف أو احترق ما كتبهُ وأعدهُ.. ناهيك عن المآسي الشخصية التي طالت معظمنا(كأساتذة جامعيين).. فمن لم يفقد أباً أو أماً أو أخاً فقد جاراً أو صديقاً عزيزاً أو طالباً كان يشاركهُ غرفة عملهِ أو مختبرهِ..

< وهل الحال في التعليم العام (قبل الجامعي) أفضل مما يحدث للكليات المتخصصة؟

<< أخبرك يا أخي أنه في العام الدراسي الماضي حصلَ ما لم يحصل في تاريخ العراق.. فقد تسلط أناس جهلة علي المؤسسات التربوية والتعليمية.. وكان من بوادر الفساد هو أن أسئلة الامتحانات العامة للمرحلة الإعدادية (والتي ندعوها بالبكالوريا) بيعت في الأسواق(!!).. نعم بيعت كأي سلعةٍ أخري.. فسؤال الرياضيات بكذا، وسؤال الفيزياء بكذا.. وهناك سعر مخفض لمن يشتري كل الأسئلة .. وهناك سعر خاص لمن يشتري الأجوبة مع الأسئلة.. والمضحك المبكي أن الآباء والأمهات كانوا يسعون لشراء الأسئلة لأبنائهم(!!).. ولا داعي لأن أقول من كان يحصل علي الأسئلة مجاناً مع الأجوبة..

أبناء العملاء

< ومن هو المحظوظ الذي كان يحصل عليها مجاناً؟

<< هم أبناء، وأعضاء ميليشيات القتل في "فيلق غدر(المقصود فيلق بدر الذي يعمل مع قوات الاحتلال)" وحزب الدعوة العميل وعصابات أحمد الجلبي..

< وأين مديرية التعليم من هذا.. وأين وزارة التعليم المعينة من الاحتلال؟

<< انتظر.. فأنا أقول لك أن البعض من باعة الاسئلة كانوا يفرضون أسعاراً مرتفعة.. لماذا؟.. لأن الأسئلة مضمونة(!) .. ولأنها علي الورق الأصلي لمديرية التربية!! .. وبعض المدارس، وهي بالمئات، قام المدرسون فيها بكتابة الأجوبة علي السبورات.. وقالوا للطلبة انقلوا الأجوبة الصحيحة مجاناً كسراً للاحتكار(!!).. أما وزير التربية الذي جاءت به قوات الاحتلال لستر الفضيحة.. فاختار عدداً محدوداً من المدارس وعاقبها برسوب كافة الطلبة فيها.. ولكن ذلك كان لغرضٍ إعلامي فحسب.. حيث أعادوا امتحانهم، وبنفس الطريقة السابقة في الغش والاتجار بأسئلة الامتحانات..

< وماذا فعلتم أنتم كأساتذة يهمكم مستقبل البلاد وأبنائه من التلاميذ والطلاب؟

<< توجه بعضنا بالعتاب علي الوزير، وتهاونهُ.. فأرجع موقفه ذاك إلي أن بعض أولئك الطلبة كانوا أبناء عملاء أو أبناء قتلة مأجورين هددوا بقتل الوزير نفسه، أو مفتشي التعليم إذا لم تتراجع الوزارة عن قرارها بمنع الغش(!!)

< وهل تأثر التعليم العالي بحالة الغش العامة التي ضربت الشعب العراقي بأكمله، إن صح القول؟

<< بالنسبة للنتائج.. نتائج عملية الغش السنة الماضية، فقد حدث ما يأتي.. الطلبة الذين حصلوا علي درجات ليس لها أي علاقة بإمكانياتهم العلمية واستعدادهم للتعلم، انخرطوا للدراسة في الجامعات هذا العام والعام السابق.. ونحنُ أمام معضلة كبيرة.. فكيف سنتصرف أمام الآلاف من الطلبة الذين يشعرُ بعضهم بالظلم لأنهُ لم يحصل علي الكلية التي يستحقها، لأن من نافسهُ كان قد حصل علي معدلات أعلي بسبب شراء الأسئلة من السوق.. والبعض الآخر لا يمتلك أدني مقدرة علي فهم المادة العلمية لأنهُ رغم حصلوله علي معدلات عالية جداً...إلا أنهُ ليس لديهِ المعرفة أو القدرة العقلية التي تؤهلهُ لتلك المعدلات أو التي تجعل منهُ قادراً علي فهم العلوم والمعارف في المرحلة الجامعية والتي تعتمدُ اعتمادا كلياً علي ما يفترض أن تعلمهُ وأتقنهُ في مرحلة التعليم العام..

قتل المتخصصين

< وكيف ستتصرفون؟

<< إذا أردنا أن نكون عادلين فستكون نسب الرسوب عالية جداً في الاختصاصات العلمية المتقدمة مثل الطب والصيدلة والهندسة بفروعها.. ولكن ذلك سيؤدي إلي أن يدفع الأساتذة الثمن غالياً، حيث إن معظمهم مهدد بالقتل سلفاً.. فعصابات لا تُعـدُ ولا تحصي، بل تقيم في الكليات.. وبعضها لا يتورع عن التهديد بالقتل وجهاً لوجه.. والبعض الآخر يستخدم الهاتف أو الرسائل من تحت الأبواب.. والبعض من الأساتذة تعرض لأن يختطف أبنهُ أو أبنتهُ أو أن يهدد باختطاف أحد أبنائهِ.. وأمامي قائمة طويلة من أسماء الأساتذة الذين تعرضوا لذلك.. ولا أريد أن أزيد في إحراجهم بذكر أسمائهم.. ولكن يجب أن تعلموا أن العديد ممن رفض الانصياع لتهديدات هذه العصابات التي يقف وراءها يهود وإيرانيون.. العديد من الأساتذة العراقيين تمّ اغتيالهُ في العام الماضي..

< اعطنا مثالاً علي الذين تم اغتيالهم بالفعل وفي أي الكليات كانوا يعملون وما هي اختصاصاتهم إن أمكن؟

<< معظمهم كانوا قد هددوا بالقتل إذا لم يتركوا أعمالهم ولم يغادروا العراق إلي غير رجعة.. مما دعا المئات، بل الألوف من التدريسيين(أي أساتذة الجامعات) إلي مغادرة العراق خشية الاغتيال الذي طال بعضهم.. ولولا خوف هذهِ العصابات من المقاومة الباسلة لقضوا علي كافة التدريسيين في الجامعات العراقية كافة..وبالأخص التخصصات العلمية والهندسية والطبية..

< ومن هم هؤلاء الأساتذة الذين تم اغتيالهم.. لا بد، إذا تكرمتم، بذكر بعض الأمثلة، وكم عددهم؟

<< أسماء الأساتذة الذين تم اغتيالهم منذ نيسان(أبريل) العام الماضي حتي الآن يزيد عددهم علي 80 أستاذا جامعيا منهم من تمّ خطفهُ وتعذيبهُ وقتلهُ.. وأذكر لكم قائمة ببعض هؤلاء الشهداء ممن أعرفهم بشكلٍ مباشر أو غير مباشر، وهم الأستاذ الدكتور وطبيب القلب والباطنية المعروف محمد عبد الله فلاح الراوي، رئيس جامعة بغداد سابقا، والأستاذ الدكتور مجيد حسين علي، المتخصص بالفيزياء النووية، وهو أيضاً أستاذ في كلية العلوم بجامعة بغداد، والأستاذ الدكتور وجيه محجوب الطائي، أستاذ علم الحركة في كلية التربية الرياضية ومدير عام التخطيط التربوي في وزارة التربية حيث اغتيل في اليوم الثاني من الاحتلال، والأستاذ الدكتور صبري مصطفي البياتي، بقسم الجغرافيا في كلية الآداب في جامعة بغداد، وغيرهم..

القائمة الطويلة

< غيرهم مثل من أيضاً؟

<< يا أخي القائمة طويلة، وأنت تثير حزني وأسفي لما آلَ إليه حال الأمة العربية وعلمائها وأساتذتها الذين تم تعذيبهم وقتلهم.. خسارة جسيمة لا يمكن تعويضها.. عندك من الأسماء التي تعرضت للاغتيال علي أيدي أعداء العرب كذلك الأستاذ الدكتور علي عبد الحسين كامل، أستاذ الفيزياء الطبيعية في كلية العلوم بجامعة بابل، والأستاذ الدكتور مصطفي المشهداني، بكلية علوم الدين في جامعة بغداد، والأستاذ الدكتور خالد محمد الجنابي، أستاذ التاريخ الإسلامي بجامعة بابل، والأستاذ الدكتور عبد الجبار مصطفي، وهو عميد كلية في جامعة الموصل، والأستاذ الدكتور صباح محمود الربيعي، أستاذ التخطيط المدني والصناعي وعميد كلية التربية في الجامعة المستنصرية ببغداد، وغيرهم..

< ومَنْ أيضاً؟.. إن الإعلام العربي الذي يصلنا لم يتطرق لمثل هذه الموضوعات، فأرجو ذكر كل ما تعرفه عن وقائع القتل هذه، فعلي الأقل لدينا في مصر أساتذة جامعات سيرسلون، لا شك، ببرقيات عزاء لأسر زملائهم من الأساتذة العراقيين الذين تم قتلهم.. من أيضاً تعرض للاغتيال من العلماء والأساتذة..هذا مهم للنشر والمعرفة.. أرجوك.. من؟

<< تقول الإعلام العربي لم يذكر.. كيف يذكر هذا.. لا بد أنك لا تسمع غير النواح علي ضحايا الأمريكيين من الجنود والعملاء، ولا بد أنك لا تجد علي القنوات غير الذين يصفون العراقيين بالإرهابيين والمتوحشين.. تريد المزيد من الأسماء.. أين ستنشرها.. في صحيفة عربية.. أشك.. أكتب عن الديمقراطية والحرية التي جاءت بها القوات الأمريكية وينعم بها الشعب العراقي كما يزعم مسئولو الإدارة الأمريكية، وستجد طريقاً سهلاً للنشر.. أما عن قتل الأساتذة والعلماء العراقيين الذين هم وقود الأمة العربية ومستقبلها فلن ينشرها أحد.. ومع ذلك، خذ عندك هذه الأسماء من الذين تم تعذيبهم وقتلهم.. عندك الأستاذ الدكتور أسعد سليم الشريدة، عميد كلية الهندسة بجامعة البصرة، والأستاذ الدكتور علي عبد اللطيف المياح، رئيس قسم الدراسات العربية في الجامعة المستنصرية ببغداد، والدكتور شاكر الخفاجي، مدير عام التقييس والسيطرة النوعية في جامعة بغداد، والأستاذ الدكتور مروان غايب مظهور الهيتي، بكلية الهندسة في جامعة النهرين (المعروفة باسم صدام سابقاً) في بغداد، والأستاذة الدكتورة ليلي عبد الله السعد (وزوجها السيد منير الخيرو)، وهي عميدة كلية القانون بجامعة الموصل، والأستاذ الدكتور محيي حسين، أستاذ الايرودايناميك وخبير هندسة الطائرات في الجامعة التكنولوجية ببغداد، والأستاذ الدكتور مهند الدليمي، أستاذ العلوم في الجامعة التكنولوجية في بغداد، والأستاذ الدكتور خالد شريدة، جامعة البصرة, والأستاذ الدكتور عبد الله الفضل، جامعة البصرة، والأستاذ الدكتور محمد فلاح الدليمي، بجامعة بغداد، والأستاذ الدكتور باسل الكرخي، بجامعة بغداد أيضاً، والأستاذ الدكتور عماد سرسم، عضو هيئة الاختصاصات الطبية وعالم العظام المشهور عالمياً، والأستاذ الدكتور محمد عبد المنعم الأزميرلي، والذي اغتيل في سجن أبوغريب بعد تعرضهِ للتعذيب علي يد ضباط المخابرات الامريكية والصهيونية (الذين يعتبرهم البعض من المدنيين المساكين!!)..

الأمر خطير

< هل لديك أسماء أخري لأساتذة وعلماء عراقيين تم اغتيالهم تحت مظلة الاحتلال الأمريكي؟

<< قلت لك القائمة طويلة والأمر خطير.. فقد تم أيضاً اغتيال الأستاذ الدكتور حازم عبد الهادي بجامعة بغداد، والأستاذ الدكتور عبد السميع الجنابي، بالجامعة المستنصرية في بغداد، والأستاذ الدكتور عالم عبد الحميد، أستاذ الطب الوقائي وعميد كلية الطب بجامعة البصرة، والأستاذ الدكتور عباس العطار في جامعة بغداد، والأستاذ الدكتور حيدر البعاج، مدير مستشفي البصرة التعليمي، والأستاذ الدكتور نزار عبد الأمير العبيدي، بجامعة بغداد.. وهناك العديد من الأسماء الأخري لشهداء طالتهم يد الغدر والعمالة والاحتلال.. والتي لستُ متأكداً منها في جامعات البصرة وديالي والكوفة وكربلاء والقادسية وبابل.. علماً أنّ هؤلاء الشهداء الذين ذكرت أسماءهم لك هم من الشيعة والسنة والعرب والأكراد والمسيحيين.. ولقد جرت عمليات اغتيال كثيرة أخري كثيرة إلا أنها فشلت والحمدُ لله.. وهناك الآلاف من الأساتذة والعلماء العراقيين الذين وجهت لهم التهديدات، والذين أضطرَ المئات منهم لمغادرة العراق حماية لأنفسهم وعوائلهم..

< ماهي مشاعر أساتذة الجامعات الذين مازالوا يمارسون عملهم في ظل هذه الظروف المأساوية؟

<< إنَّ من صمدَ وبقي ما زال يعاني الأمرَين .. حيث إنَّ العديد منّا يتعرض للمضايقة والتهديد.. فأعرفُ أستاذاً رفضَ التعاون مع إحدي الميليشيات التي جاءَ بها الأمريكيون .. حيث طلبوا منهُ أن يشهد ضد زميلٍ لهُ غادر العراق وتريد تلك الميليشيا أن تنتقم من عائلتهِ.. وعندما رفض أبلغهُ ذلك العميل بأنهُ سيخبر الأمريكان أنهُ يتعاون مع المقاومة.. وبالفعل، فقد زُجَ بهِ في السجن وتعرضَ للتعذيب والإهانة من قبل قوات "العلوج" .. ولم يغادر السجن إلا بتوسطات ورشاوي دُفعت للعميل وللأمريكان..

التفرقة الطائفية

< وكيف يتم التعامل مع أساتذة الجامعة والعلماء المتبقين؟

<< هناك التفرقة الطائفية والعنصرية والسياسية التي تقرِّب هذا وتبعد ذاك، والتي تتم حسب مزاج المسئول والطائفة التي ينتمي إليها، أو حسب العميل الذي تنسبهُ قوات الاحتلال لمسئولية هذهِ المؤسسة أو تلك..

< هل الأساتذة الذين كانوا منخرطين في حزب البعث هم المهددون بالقتل والمعرضون للاضطهاد؟

<< لا.. هناك بعثيون نعم، لكن الأساتذة العراقيون ينتمون إلي فصائل وتيارات سياسية مختلفة.. أقول لك منهم أكراد وشيعة ومستقلون.. القتل والتهديد بالقتل للجميع.. والتضييق علي الكفاءات للرحيل عن العراق والهجرة إلي الخارج.. سواء كان بعثياً أو غير بعثي.. حتي من تم تكريمه جزاء عطائه للدولة والعلم والتقدم قبل الغزو الأمريكي أصبح يخشي علي حياته.. واليوم كل من كان مكرماً بوسام أو ميدالية لما قدمهُ من أبحاث علمية.. حتي لو كانت في الاختصاصات الإنسانية فهو في قلق دائم لأن الجهلة العملاء (ومعظمهم لم يحصل علي شهادة متوسطة) يعتبرونهُ مجرم حرب، وأنهُ من أتباع (..الرئيس العراقي الأسير) صدام حسين.. حتي من انتمي من الأساتذة والعلماء لأحزابٍ عميلة مثل الحزب الإسلامي العراقي ليحتمي بها لم ينج من الاغتيال أو التهديد أو محاولة الاغتيال(!!)

< وماذا عن الحياة اليومية لأساتذة الجامعات في هذا الوقت؟

<< حاول المحتلون كسب التدريسيين (الأساتذة الجامعيين) لأسبابٍ دعائية، فصرفوا لنا مرتب قدره 300 دلار شهرياً، وهو لا يساوي شيئاً مقارنةً بما كنا نتمتع بهِ قبل الاحتلال.. فلم تكن المرتبات الشهرية هي ما كنا نستلمهُ، وإنما المكافآت التشجيعية ومكافآت البحوث والجوائز العلمية.. وأعدد لك ما يمكن أن يصيب الأستاذ من المكافآت ووفق العديد من الأنشطة وآليات التعاون مثل تلك التي كانت قائمة بين مؤسسات الدولة والجامعات.. وفيها يحصل الآلاف من الأساتذة علي مكافآت، وهي أضعاف رواتبهم.. وكذلك الجوائز الخاصة بـ"الملكات العلمية"، وهذهِ كانت عبارة عن مسابقة سنوية تفوز بها نسبة من الأساتذة، وفي جميع الاختصاصات، ممن يحققون نقاطاً أعلي في البحوث والإشراف علي طلبة الدراسات العليا وبراءات الاختراع ونشر الأبحاث في مجلات علمية محكمة.. وكان هناك أيضاً "برنامج رعاية العلماء".. ووفق هذا البرنامج كان يتم الإعلان سنوياً عن أسماء العلماء ممن يستحقون مرتبات تزيدُ علي رواتب الوزراء ورؤساء الجامعات.. أضف إلي ذلك ما كان يجري من مسابقات في "براءات الاختراع"، وهذهِ المسابقات كانت مفتوحة، ويحصل بموجبها الباحث علي هدايا وجوائز وحقوق تصنيع واستخدام للاختراعات والابتكارات العلمية..

البيئة الرصينة

< هل كل هذا لم يعد موجوداً ولا متاحاً للعلماء والأساتذة والباحثين والمخترعين العراقيين؟

<< نعم.. كما لم يعد موجوداً برنامج "مخصصات الساعات الإضافية"، وهذا البرنامج كان قد تم بموجبه تقليص عدد الساعات المقررة لكل درجة علمية، وضاعف من المبالغ التي يتلقاها أصحاب تلك الدرجات باعتبارها ساعات إضافية بما فيها ساعات الإشراف علي طلبة الماجستير والدكتوراه.. والاهم من كل ذلك هو "قانون تقاعد التدريسيين(الأساتذة).. حيث كان الأستاذ الذي يبلغ السن التقاعدي وهو أستاذ يتسلم كل ما كان يستلمهُ في الشهر الأخير لخدمتهِ من رواتب ومخصصات وكل شيء..

< وكيف كانت حياة الأساتذة مقارنة بما أصبح عليه الحال اليوم، تحت سلطة الاحتلال؟

<< قبل دخول الغزاة العراق كانت الحياة أسهل والأسعار أفضل بكثير.. وكانت توجد خدمات وأمن وهذه أشياء أصبحت مفقودة حالياً.. لكن الأهم من كل ذلك هو البيئة العلمية التي كانت متوفرة للعلماء والأساتذة العراقيين قبل الاحتلال.. لقد كانت بيئة علمية رصينة..

< كيف؟

<< كانت هناك حركة نشر علمي نشطة جداً.. فقد صدرت عشرات المجلات العلمية المحكمة والتي كانت تمول من قبل مراكز البحوث والوزارة المختصة..

< ماذا تريدون من العرب في الدول الأخري"الشقيقة"؟

<< نريد ألا ينسانا إخواننا في الوطن العربي.. نريد أن يتذكروا ما قدمهُ العراق وما يمكن ان يقدمهُ لهم بعد التحرير إن شاء الله.. وأن يدعموا مقاومة العراق.. إن لم يكن بالنفس والجهاد فبالأموال.. وإن لم يكن بالمال فبالكلمة الطيبة والتشجيع .. وإن لم يكن هذا ولا ذاك، فبكفِ الأذي عنا وعدم الخضوع للابتزاز الذي يمارسهُ الأمريكان أو الحكومة العميلة التي نصبوها.. واذكروا الله فهو أكبرُ منهم ومنا ومنكم.. وحسبنا الله ونعمَ الوكيل.

صحيفة الاهالي المصرية

شبكة البصرة

الثلاثاء 21 شعبان 1425 / 5 تشرين الاول 2004
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2004, 09:31 PM   #21
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

http://www.albasrah.net/maqalat/articles.htm




عرافة ألأبواق الدعائية العاهرة في كاظمة والمقاومة العراقية

شبكة البصرة

دجلة وحيد

العهر الخلقي وخيانة الأمة والدين أصبحت ضاهرة طبيعية عند الكثير من العرب وهي تمتلك زخم وقوة ضاهرية تلوح او تشير الى أن الخطوط الحمراء الفاصلة بين روادع الفضيلة الرافضة للتشرذم الخلقي والأدبي للنفوس والضمائر والتي إكتسبناها عبر التواريخ وبين القبول بالرذيلة وفقدان الحياء قد أختلطت وقسم منها قد إنمحى من الوجود. الخيانة وبيع الذمم والعمالة والتجسس والكذب والنفاق والنميمة والتلذذ بقهر وإهانة وإذلال شعوب الأمة وقيمها الأصيلة النابعة من تعاليم ديننا الحنيف وتاريخنا المشرق أصبحت ضاهرة حضارية يتفاخر بها رعاع العرب. وحي الخيال الضبابي والشتات الغامض في النفوس والعقول أصبح بديلا عن حقائق الواقع الذي تعيشه الأمة العربية الممزقة وكأنه الأفيون المخدر والسم القاتل للضمائر المستهلكة. من هذه الضمائر المستهلكة التي تتلذذ بإهانة النفس وإحتقارها دون حياء أو خجل هي تلك التي تعود الى منتسبي الإعلام العربي والعاملين في الفضائيات والصحف العربية "أو اللاعربية". في هذا المقال أترجم وأود التعليق والرد على الدجل والكذب الإعلامي الرخيص الذي نشرته أو نسب الى إحدى الصحف الكويتية. أذاعت أمس محطة تلفزيون ديموكراتي ناو (الديموقراطية الآن) اليسارية الأمريكية "أن صحيفة كويتية رئيسية قد نشرت خبرا يذكر أن عددا من فرق المقاومة العراقية يخططون للإندماج والعمل تحت مظلة واحدة تعارض الوجود الأمريكي في العراق وسيكون العدد الإجمالي للمقاتلين العاملين تحت هذه المظلة 7000 مقاتل. ويقول الخبر أن فرق المقاومة هددت برفع السلاح في وجهة أحد قادة تنظيم القاعدة أبو مصعب الزرقاوي إذا لم يوقف إعتداءآته على الشيعة العراقية. وقال مصدر من التنظيم الموحد للمقاومة "إن لم يترك الزرقاوي خططه في التحريض على خلق شرخ طائفي فإن المنظمة الجديدة ستجبره على هذا حتى ولو كلفها رفع السلاح ضده"

الكذب والنفاق المبطن والخطير في تعابير خبر هذه الصحيفة والذي تريد به تمويه القراء والسامعين يتبين من:

أولا. أن الصحيفة الكويتية تدعي كذبا أن لها دراية بما يجول ويخطر في بال وعقول مسؤولي مقاومتنا الجبارة بحيث أنها تعلم وبلا شك بعدد المقاتلين الذين سيعملون تحت مظلة المنظمة الموحدة.

ثانيا. أن هذه الصحيفة تريد من القراء والسامعين أن يصدقوا بأن الشخصية الشبحية أبو مصعب الزرقاوي شخصية حقيقية موجودة وتخطط وتنفذ عمليات إرهابية كبيرة في داخل العراق رغم حجم الشك الكبير حول وجود هذه الشخصية والذي أيضا تبلور مؤخراً في عقول وأفكار الشرفاء من مسؤولي الإعلام الغربي.

ثالثا. أن هذه الصحيفة تريد أن تؤكد على وجود الطائفية المقيته في العراق وإن الطائفة الشيعية معرضة للإرهاب السني المتمثل بأبو مصعب الزرقاوي وهي بذلك تريد أن تغطي على الأعمال الإرهابية التي قامت ويقوم بها عملاء أيران والموساد ومنهم فيلق بدر وحزب الدعوة في عدة مناطق في وطننا المغتصب في سبيل تأجيج الإقتتال الطائفي في العراق ونست ذكر التهديدات التي تعرضت لها الفلوجة من هذه الجهات العميلة بعد مؤامرة قتل ستة من سائقي الشاحنات الشيعة سابقا.

رابعا. تريد هذه الصحيفة أن تضفي مصداقية على خبرها الكاذب من خلال الإدعاء أن التنظيم الجديد للمقاومة العراقية هدد بقصاص الزرقاوي ومحاربته إن لم يكف عن مهاجمة الشيعة.

وتعليقا على أخبارهذه الصحيفة تقول المذيعة أيمي ككوودمان إن موقف المنظمة هذا من الزرقاوي يلقي الشك على إدعاء إدارة بوش بأن الزرقاوي يدير المقاومة العراقية. وتستطرد المذيعة القول أن خبر جديد نشرته صحيفة أخبار اليوم وجد أن الزرقاوي لا يمتلك القوة التي وصفه بها الأمريكان أو الإعلام على أنه يمتلكها وقد خمنت الصحيفة أن عدد أتباع الزرقاوي داخل العراق لا يزيد على 100 مقاتل. وقد نقلت الصحيفة تخمين جديد أوعزته الى مصدر إستخباراتي عربي أن الزرقاوي لا يمتلك التأيد الذي يخوله القيام بكل العمليات التي نسيبت إليه.

الصحيفة الكويتية تريد أيضا هنا إضفاء المصداقية لخبرها الكاذب والملفق وخلق حالة من الإرتباك في نفوس القراء والسامعين للخبر وعلى طريقة واحد يرفع والآخر يكبس من خلال تقليل عدد أتباع الزرقاوي في العراق "إن كان لهم وجود" الذين وحسب تفسير الخبر يقومون بأعمل إرهابية كبيرة تفوق طاقات هذا التنظيم الصغير رغم عدم إمتلاكهم وحسب مصدرها الإستخباراتي التأيد الكامل من العراقيين!!!

وإختتمت المذيعة أيمي ككودمان قراءة الخبير بالقول : وفي هذه الأثناء فقد قال الرئيس بوش أمس واصفا المقاومة العراقية "نحن نتعامل مع عدو لا يمتلك الضمير، هؤلاء الناس وحوش قسات، وهم بصورة تامة عكس الأمريكان".

هكذا يا أحرار العراق والعرب وبهذه الطريقة المخزية يريد الرعاع والجواسيس العملاء خونة الأمة تدمير عراقنا وإذلال شعبه. أنصروا وساندوا المقاومة العراقية المسلحة وحاربوا الجواسيس والمندسين واخبروا المقاومة الشريفة عن أماكن تواجدهم لينالوا القصاص الإلاهي العادل بحقهم.

عاش العراق حراً أبيا وعاشت المقاومة العراقية بكل أطيافها وخياراتها الميدانية

المجد والخلود لشهداء تحرير العراق والموت للعملاء والجواسيس والخونة الرعاع

وليخسئ كل الخاسئون

6/10/2004

للاطلاع على حقيقة الزرقاوي وبيان قيادة المجاهدين

صحيفة بريطانية : الزرقاوي مجرد أكذوبة صنعت للاستهلاك المحلي في الولايات المتحدة

بيانات القيادة الموحدة للمجاهدين 1- فصائل القيادة 2- تحذير الحكومة المؤقتة 3- توحيد صف مجموعتين

شبكة البصرة

الاربعاء 22 شعبان 1425 / 6 تشرين الاول 2004
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-10-2004, 02:59 AM   #22
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

http://www.albasrah.net/maqalat/articles.htm




إشاعات متواترة عن مقتل الجنرال كيميت في سامراء

العراق: المقاومة تنفي سقوط المدينة الكامل والوضع الصحي ينذر بكارثة

شبكة البصرة

القدس برس 6/10/2004

أكد راصد ميداني في مدينة سامراء، أن المدينة مازالت خارج نطاق السيطرة الأمريكية الكاملة، وأنه لا صحة للمعلومات، التي يجري الترويج لها من قبل قوات الاحتلال الأمريكي، والحكومة العراقية، بأن المدينة باتت تحت السيطرة الكاملة لتلك القوات.

وأكد أن المقاومة العراقية مازالت تسيطر على أجزاء مهمة من المدينة، وأن القوات الأمريكية والعراقية سيطرت فعلا على القائم مقامية، وبعض الأجزاء، التي تقع أصلا خارج المدينة، والتي لم تكن تحت سيطرة المقاومون منذ البداية.

وقال قحطان السامرائي، وهو من سكان المدينة إن القصف الأمريكي والاشتباكات ما تفتأ تتجدد بين الحين والآخر، وأن القوات الأمريكية تفرض طوقا حول المدينة، بعد أن فشلت في اختراقها. وأضاف "تمكنت المقاومة العراقية يوم الاثنين من إسقاط مروحيتين أمريكيتين، واحدة من نوع بلاك هوك وأخرى من نوع شينوك".

وأشار إلى تمكن المقاومين المدافعين عن المدينة من نصب أكثر من كمين للقوات الأمريكية. وقال إن المعارك مازالت مستمرة، إذ تحاول القوات الأمريكية الدخول إلى وسط المدينة، وهي تستعمل القصف الجوي المكثف، للتأثير على المقاتلين في داخل المدينة".

وأكد السامرائي من جهة أخرى أن العديد من القتلى مازالوا في أزقة وشوارع المدينة، حيث ينتشر القناصة على أسطح الأبنية القريبة من المدينة، ويقومون بإطلاق النار على كل شيء يتحرك، حتى أن العديد من أهالي المدينة اضطروا لدفن ضحاياهم في حدائق المنازل أو على أرصفة الشوارع.

ما حقيقة مقتل الجنرال كيميت؟

من جانب آخر قالت مصادر عراقية مقربة من المقاومة العراقية أن المقاتلين في مدينة سامراء تمكنوا، قبل بدء الحملة العسكرية الأمريكية ضد المدينة من قتل أربعة من كبار الجنرالات الأمريكان في عملية محكمة، كان من بينهم الجنرال الأمريكي مارك كيميت.

وادعت تلك المصادر أن هذا هو السبب، الذي دفع القوات الأمريكية لشن تلك الحملة العسكرية الضخمة على المدينة، رغم أن المفاوضات بين ممثلي سامراء والحكومة العراقية قد وصلت إلى نهايتها، وجرى الاتفاق على دخول عناصر الحرس الوطني والشرطة العراقية إلى المدينة.

انهيار الوضع الصحي

من جانب آخر ينذر الوضع الصحي في المدينة بكارثة صحية وبيئية، بسبب وجود العديد من الجثث، التي مازالت في شوارع المدينة، دون أن يتمكن الأهالي من دفنها. وترفض القوات الأمريكية دخول الإمدادات والمساعدات، ومنظمات الإغاثة إلى المدينة، إذ أكد مصدر في جمعية الهلال الأحمر العراقية، أن العديد من الجثث مازالت في شوارع المدينة، وأن بعض البيوت تحولت إلى ركام بفعل القصف الجوي العنيف.

وأكد المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن الجمعية قامت بإنشاء خيم لاستقبال العائلات النازحة من المدينة، والتي وصلت إلى أكثر من 500 عائلة. كما قامت الجمعية بتوفير المواد الطبية والغذائية لتلك العائلات، التي وصل قسم منها من منظمة /اليونسيف/، ومنظمة الصليب الأحمر.

وأوضح المصدر أن القوات الأمريكية تمنع منظمات الإغاثة والجمعيات الإنسانية من دخول المدينة، ولم تسمح إلا لجمعية الهلال الأحمر العراقية بالدخول، إذ سمحت بتقديم المساعدة للعائلات العراقية هناك وتنظيم حملات للتبرع بالدم.

وتعاني مدينة سامراء من حصار أمريكي مطبق شمل أغلب المداخل المؤدية إلى المدينة، فضلا عن السيطرة على بعض أطرافها، في الوقت الذي تشير البيانات الرسمية الأمريكية والعراقية إلى أن المدينة صارت تحت السيطرة الكاملة لقوات الاحتلال، وأن العملية كانت ناجحة بكل المقاييس، على حد تعبير وزير الداخلية العراقي فلاح النقيب.

هذا ووصف النقيب ما حصل في سامراء بكونه "انتصارا". وأعلن وزير الدفاع العراقي حازم الشعلان، عن إلقاء القبض على عدد من العرب، الذين وصل عددهم إلى 42 عربيا بينهم مصريون وتونسيون وسودانيون، وهو أمر كذبه أهالي سامراء، مشيرين إلى أن هناك بعض العرب، الذين يعملون منذ سنوات في المدينة، وليس لهم أي صلة بالمقاومة العراقية. كما أنه ليس بين العرب في سامراء أي سوداني أو تونسي.

وتشير آخر الإحصائيات الطبية في المدينة إلى أن أكثر من 150 عراقيا استشهدوا في عمليات القصف العشوائي على المدينة، فيما لا يزال آخرون تحت أنقاض المنازل.

وتشهد سامراء منذ يوم الخميس الثلاثين من أيلول (سبتمبر) عملية عسكرية واسعة تقوم بها القوات الأمريكية، مدعومة بعناصر من الحرس الوطني العراقي، والشرطة العراقية، بغية السيطرة على المدينة، التي كانت تخضع لسيطرة المقاومين العراقيين، الذين تمكنوا من طرد القوات الأمريكية من المدينة منذ أشهر. وتعد هذه العملية ضد مدينة سامراء الأوسع منذ الحملة العسكرية الأمريكية على مدينة الفلوجة في ربيع الماضي.

شبكة البصرة

الاربعاء 22 شعبان 1425 / 6 تشرين الاول 2004
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-10-2004, 05:04 PM   #23
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

http://www.albasrah.net/maqalat/articles.htm




التحالف ينهار في عقر داره

شبكة البصرة

د. امجد الزبيدي

فيما يبدو ان هناك صراع خفي قد ظهر للوجود بين تيارات سياسيه وعسكريه امريكيه بصوره علنيه وهذا الامر لا يعكس اختلافا في وجهات النظر بشان غزوهم الفاشل للعراق بل عن تخبط كبير يطال كل التكوين السياسي والعسكري الامريكي فجملت التصريحات المتضاربه بشان العراق ودور الجيش الضعيف في ادراك مخاطر المقاومه اوان هناك مشاكل واخطاء في قرار الغزو ومستقبل الوجود العسكري الامريكي في العراق والعالم كل ذالك يدلل على ان قنبله موقوته يمكن ان تنفجر في اي لحظه لتندس عراقه الاله العسكريه الامريكيه التى لا تقهر وتلوث تاريخها

فكيري اول من دعم جهود غزو العراق ولكنه الان انتكص على عقبيه ليعلن ان هناك اخطاء وانه سيبدء بسحب القوات من العراق حال فوزه وهذا الامر جاء وفق رغبه الايادي الخفيه التى تحرك المارد الامريكي وليس عن صدق نيه او قراءه موضوعيه للامور

ولكن ما لفت انتباه المراقبين البارحه هو تقرير لجنه الاستخبارات والذي تضمن اعترافات خطيره فوجه الغرابه في هذا التقرير ليس في المحتوي ولكن في توقيت نشره فعندما اعلن بوش موافقته على فتح التحقيق كان يؤمل ان ينتهي العمل من ذالك التقرير بعد الانتهاء من الانتخابات الامريكيه وقدر لهذا التقرير ان يجد النور في مارس من عام 2005 اما ان ياتي هذا التقرير في هذا الوقت بالذات فان الامر يدلل على انقلاب حاد في الاستراتيجيه الامريكيه نتيجه ضربات قاتله اصابت الجهاز العسكري الامريكي في العراق من قبل اسود المقاومه العراقيه ويبدوا ان اعلان الهزيمه اصبحت في متناول الساعات والايام فماذا عسانا ان نسمع

ان اعلان قوي وفجائي يمكن ان يربك الوضع في العالم يمكن ان يصدر من الولايات المتحده في اي وقت واهم مؤشر يمكن للفرد البسيط ان يقرءه على الساحه الامريكيه ويدلل على انهيار الوضع وعدم قدره الاداره الامريكيه على تفادي الحريق الذي بدء يلتهم المواطنين الامريكان هو سعر برميل النفط في بورصه نيويورك والذي بلغ اكثر من 52 دولار للبرميل رغم اعلان السعوديه الوهمي في رفع مستوى انتاجها وكذالك دول اخرى فهل هناك من دليل مادي وملموس لتردي الوضع في الولايات المتحده اكبر من هذا

وهنا اوجه ندائي الهام للمقاومين الاشاوس لا تجعلوا نقطه نفط تخرج من ارضكم وارجو تفجير انابيب النفط الناقله عن طريق السعوديه وهو سري والاردن بالشاحنات والبصره وتركيا لتصرعوا شياطين الارض مبكرا وتعجلوا بخروجهم فالشيطان يمكن ان يتخلى عن اوليائه المتحالفين بسهوله ليربك انسحابهم من العراق كما حدث في لبنان

احرقوا الشيطان بنفطكم

ومبارك لكم ثماركم الجديده ومن نصر الى نصر بعون الله

د. امجد الزبيدي

شبكة البصرة

الخميس 23 شعبان 1425 / 7 تشرين الاول 2004
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-10-2004, 08:09 PM   #24
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

http://www.albasrah.net/maqalat/articles.htm



لا يفتي قاعد لمجاهد!

شبكة البصرة

د.صلاح الخالدي

السبيل 5/10/2004

اثار شجوني مقال الكاتب المتميز والمحلل الرائع الاستاذ ياسر زعاترة في «الدستور» يوم الجمعة 1/10، والذي جعل عنوانه «فتوى الولاء للمحتل وواليه المعين» وأحزنني ما أحزن الاستاذ ياسر، وآلمني ما آلمه، وهو يذكر بعض «الفتاوى» العجيبة، لبعض الذين تصدروا للفتوى في هذه الايام، واصدروا فتاوى «جاهلة» في قضايا مصيرية حاسمة، تهدد وجود الأمة المسلمة ودينها ورسالتها!!

سمعنا وقرأنا فتاوى لأناس، معروفين بانتماءاتهم وارتباطاتهم، جعلوا انفسهم اصحاب العلم والبحث والتحليل، و«وارثي» علم السلف الصالح من الصحابة والتابعين، و«احتكروا» ذلك العلم السلفي، فلا يقبل الا اذا كان صادراً عن اوراقهم، وممهوراً بتواقيعهم.

و«تطاول» هؤلاء المتصدرون للفتوى على علماء الأمة وروادها، وعلى مجاهديها وشهدائها، وتناولوهم بالتخطئة والتجهيل، والتفسيق والتبديع والتضليل، ومخالفة قواعد الكتاب والسنة، وهدي سلف الأمة.

حسن البنا في نظرهم صوفي أشعري جاهل، أسس جماعة الاخوان المسلمين الضالة، وألف بعضهم كتباً في تجهيل حسن البنا، وضلال وانحراف وشذوذ جماعته الارهابية!

وسيد قطب ألف بعضهم كتباً في انحرافه وضلاله، وكتبوا فيه المقالات العديدة، واصدروا فيه «المنشورات» العديدة.. كان آخرها ذلك المنشور الذي وزع في الاردن، وعنوانه: «سيد قطب امام التكفير في هذا العصر، وحامل رايته».

ومجاهدو حماس على ارض فلسطين في نظرهم ليسوا مجاهدين، لأنهم لم يأخذوا اذناً من الإمام ولي الأمر «هل يقصدون عرفات أم غيره؟» والذين يقتلون منهم ليسوا شهداء، بل هم آثمون لأنهم يقاتلون بدون اذن، ويقتلون «اهل الكتاب» ويلقون بأنفسهم الى التهلكة، وبذلك يخالفون الكتاب والسنة.

والمجاهدون على ارض العراق في نظرهم ليسوا مجاهدين ايضاً لأنه لا جهاد الا باذن الامام «هل يقصدون الياور او علاوي او..؟»، وهم يقتلون الذميين الامريكان ولا يجوز قتل الذمي في الاسلام!!

وبينما يطيل هؤلاء ألسنتهم وفتاويهم واقلامهم واوراقهم ومنشوراتهم وكتبهم على قادة الأمة وصفوتها واساتذتها وقدواتها، وعلمائها ودعاتها، وروادها ومصلحيها، الذين هم جنود الله واحبابه واولياؤه. والذين ينصرون دينه، ويجاهدون اعداءه، بينما يرتكب هؤلاء المفتون هذه الجريمة الحمقاء، نجدهم «صماً بكماً عمياً» امام الاعداء، من اليهود والامريكان، والصليبيين، فلا تسمع لاحدهم كلمة في درس او جلسة او ندوة تلفزيونية، عن كفر اليهود وجرائمهم، واهدافهم ومخططاتهم ضد الأمة والدين، ولا تقرأ لاحدهم مقالاً في صحيفة او فقرة في كتاب مطبوع «انيق» او نصيحة في منشور مصور موزع، يحذر الأمة من اطماع الامريكان، ويدعو الأمة الى مواجهتهم، والوقوف امامهم.

ما هذا الغباء والحمق عند هؤلاء السادة المفتين، انه ينطبق عليهم قول الشاعر:

ان يسمعوا ريبة طاروا بها فرحاً ... عني وما سمعوا من صالح دفنوا

جهلاً علينا وجبناً من عدوهمو ... لبئست الخلتان الجهل والجبن

لقد تعلمنا -ايها السادة المفتون- من الكتاب والسنة وفهم سلف الأمة انه لا يستوي عند الله القاعدون والمجاهدون وان الله فضل المجاهدين على القاعدين درجة! وجاء هذا صريحاً في قوله تعالى: «لا يستوي القاعدون من المؤمنين -غير اولي الضرر- والمجاهدون في سبيل الله بأموالهم وانفسهم، فضل الله المجاهدين بأموالهم وانفسهم على القاعدين درجة، وكلاً وعد الله الحسنى، وفضل الله المجاهدين على القاعدين اجراً عظيماً»(النساء:95).

المجاهدون في فلسطين والعراق والشيشان وافغانستان وغيرها فضلهم الله عليكم -ايها المفتون القاعدون- درجة، وليست الدرجة عتبة باب بارتفاع ثلاثين سنتيمتراً، ولكنها كما بين السماء والارض!

هؤلاء المجاهدون المواجهون لليهود والامريكان الذين دفعوهم الى «تأجيل» مخططاتهم، واوقعوا فيهم آلاف القتلى والجرحى، ومليارات الخسائر المالية وغيرها، هؤلاء هم سادة الأمة وقادتها، وافضلها واشرفها.. هم في سماء الفضل والعلياء وانتم واقفون على التراب والحصباء.

ايها السادة المفتون والمنظرون: علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم انه يجب على المسلم ان يقول خيراً او ليصمت، ورحم الله امرءا عرف قدر نفسه، واحفظوا هذه القاعدة: «لا يفتي قاعد لمجاهد!!».

وتحية للاستاذ المتميز المجاهد ياسر زعاترة الذي اوحى لي مقاله بهذه الكلمة!!.

شبكة البصرة

الخميس 23 شعبان 1425 / 7 تشرين الاول 2004
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-10-2004, 01:48 AM   #25
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

http://www.albasrah.net/maqalat/articles.htm


--------------------------------------------------------------------------------

مقتل سبعة أمريكيين وتدمير 'برادلي' في خان بني سعد



عام :الوطن العربي :الخميس 23 شعبان 1425هـ - 7 أكتوبر 2004 م آخر تحديث 10:35 م بتوقيت مكة



مفكرة الإسلام [خاص]: لقي سبعة جنود أمريكيين على الأقل مصرعهم في هجوم على دورية أمريكية في 'خان بني سعد' ببعقوبة.
وذكر مراسل 'مفكرة الإسلام' في بعقوبة أنه قرابة الساعة الخامسة من عصر اليوم الخميس بتوقيت بغداد كانت دورية أمريكية مكونة من ثلاث مدرعات من نوع 'برادلي' تسير في منطقة 'خان بني سعد' حين هاجمتها المقاومة بقذائف 'RPG7' وصواريخ 'C5K' مما أدى إلى تدمير مدرعة 'برادلي' ومقتل سبعة جنود أمريكيين.
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-10-2004, 06:54 PM   #26
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

http://www.albasrah.net/maqalat/articles.htm


كيف أنتهكت أمريكا وبريطانيا ميثاق الامم المتحدة والقانون الدولي؟

شبكة البصرة

وجدي أنور مردان

كتب وناقش وشرح الكثيرون عن انتهاك الولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا لميثاق الامم المتحدة والقانون الدولي لتبرير غزوها واحتلالها للعراق في 19 آذار مارس 2003. وأخيرا أعترف السيد كوفي عنان، الامين العام للامم المتحدة، بأن الحرب الامريكية البريطانية ضد العراق كان خرقا وأنتهاكا لميثاق الامم المتحدة وبالتالي انها كانت عملا غير شرعي.

لايناقش هذا المقال الدوافع السياسية وراء أعتراف السيد عنان ولا صحوة ضميره المتأخر، وأنما يناقش بالتحديد، من وجهة النظر القانونية، كيف أنتهكت أمريكا وبريطانيا أحكام الميثاق والقانون الدولي.

رفضت الولايات المتحدة الامريكية على لسان وزير خارجيتها كولن باول، ورئيس الحكومة البريطانية طوني بلير، وانتقدت بشدة تصريح السيد عنان بعدم شرعية الحرب ، وأكدتا على ان بلديهما لم تنتهكا ميثاق الامم المتحدة ولا القانون الدولي ولا قرارات مجلس الامن وأشارا الى ان الخبراء القانونيين في بلديهما درسوا الامر وأفتوا بقانونية وشرعية شن الحرب ضد العراق.

أن لجوء الولايات المتحدة وبريطانيا الى استخدام القوة المسلحة ضد العراق واحتلاله قد الحق ضررا كبيرا بميثاق الامم المتحدة وأرجع جهود الانسانية الدؤوب لأرساء وتطوير وتعزيز دور القانون الدولي في العلاقات بين الامم قهقريا قرونا الى الوراء. فأي مطلع على المبادىء الاولية للقانون الدولي يكتشف أن جملة من القواعد والمبادىء القانونية قد أنتهكت أو شوهت بحجج أن العراق يمتلك أسلحة الدمار الشامل وله صلات بتنظيم القاعدة ولم يلتزم بقرارات مجلس الامن ذات الصلة وأنه كان يشكل تهديدا جديا للامن القومي للولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا والعالم، بمعنى أن العراق كان يهدد السلم والامن الدوليين ويخرق القانون الدولي.

هناك مبدأ قانوني معروف، وهو أن تطبيق أي قانون، سواء كان قانونا دوليا أم داخليا، ينبغي ان يتم وفق القانون نفسه وليس عن طريق سلسلة من الخروقات والانتهاكات للقانون محل التطبيق. فاذا كان العراق قد خرق القانون الدولي وميثاق الامم المتحدة، فأن القانون واجب التطبيق هو القانون الدولى وميثاق الامم المتحدة، فلا يجوز للقاضي خلق القانون بل يطبق القانون الموجود. فهل التزمت الولايات المتحدة وبريطانيا بهذا المبدأ ؟

يعتبر ميثاق الامم المتحدة اليوم مصدرا اساسيا من مصادر القانون الدولي، والاحكام الواردة فيه ملزم لجميع الدول الاعضاء، نصا وروحا، بمعنى ان الدول ليست ملزمة فقط بتطبيق احكامه وانما ملزمة بتطبيقها وفقا لروح ومقاصد واهداف الميثاق.

ففي السطور القادمة سنناقش كيف انتهكت الولايات المتحدة وبريطانيا بنود واحكام الميثاق وروحه ، من أجل تسويغ عدوانهما العسكري ضد العراق واحتلاله.

المبدا الاول: تحريم الحرب وعدم أستخدام القوة في العلاقات الدولية.

يكمن روح الميثاق في ديباجته، وينبغي تفسير بنود الميثاق وفقا لمقاصده وأهدافه . عبرت الديباجة، في فقرتها الاولى، عن تصميم الدول الاعضاء على انقاذ الاجيال المقبلة من ويلات الحرب التي في خلال جيل واحد جلبت على الانسانية مرتين احزانا يعجز عنها الوصف. و عبرت الفقرة الرابعة منها، عن عزم الدول الاعضاء ألا تستخدم القوة المسلحة في غير المصلحة المشتركة. هذا هو روح الميثاق ، انقاذ الانسانية من ويلات الحروب وعدم استخدام القوات المسلحة.



حدد الفصل السابع من الميثاق الاحكام التي في اطارها يمكن اللجوء الى استخدام القوة المسلحة، وأكد على أن لمجلس الامن ( وحده) السلطة لتقرير ما اذا كان قد وقع تهديد للسلم أو أخلال به أو كان ما وقع عملا من أعمال العدوان، واذا ما قرر المجلس ذلك يقدم توصياته أو يقرر ما يجب اتخاذه من التدابير طبقا لأحكام المادتين 41و42 لحفظ السلم والامن الدوليين أو أعادته الى نصابه. ( المادة 39 من الميثاق).

فالمواد 42-51 من الميثاق هي المواد الوحيدة التي تتعامل مع استخدام الفعلي للقوة، ولا يوجد في ميثاق الامم المتحدة أية مادة يخول أي عضو من أعضائها استخدام القوة من جانب واحد، عدا الحالة المحددة والمقيدة والتي نصت عليها المادة 51 وهو الحق الطبيعي للدول، فرادى أو جماعات، في الدفاع عن أنفسهم، أذا اعتدت قوة مسلحة على أحد أعضاء ’’ الامم المتحدة’’ وذلك الى أن يتخذ مجلس الامن التدابير اللازمة لحفظ السلم والامن الدولي.

وحتى لو أضطرت دولة ما على استخدام هذا الحق الطبيعي ينبغي عليها أبلاغ مجلس الامن فورا وللمجلس عند ذلك بمقتضى سلطاته ومسؤولياته الحق في ان يتخذ في أي وقت ما يرى ضرورة لأتخاذ من الاعمال لحفظ السلم والامن الدوليين أو أعادته الى نصابه. وما عدا هذا الحق المقيد فان الميثاق يحرم اللجوء الى استخدام القوة ويطلب من جميع اعضائها فض منازعاتها الدولية بالوسائل السلمية. ( الفقرة 3 من المادة الثانية ).



أن الاخلال بهذا المبدأ ، هو تقهقر الى الوراء والعودة الى سيادة قانون القوة في العلاقات الدولية بدلا من سيادة قوة القانون، وخاصة اذا ما صدر هذا الاخلال أو الانتهاك من أحد الاعضاء الدائميين في مجلس الامن، الذي يتحمل، بموجب المثياق، مسؤولية خاصة وتبعات رئيسية في حفظ السلم والامن الدولي، فعند ذلك يكون الضرر الواقع جسيما ومن الصعب أصلاحه.

المبدأ الثاني: الحق الطبيعي في الدفاع عن النفس.

أن اللجوء الى استخدام القوة، بصورة عامة، محرم وغير قانوني، ألا في حدود مانصت عليه المادة 51 ،التي اشرنا اليها في الفقرة (1) اعلاه، أي حق الدول، فرادى أو جماعات، في الدفاع عن أنفسهم’’ أذا’’ اعتدت قوة مسلحة على احد اعضاء الامم المتحدة، فاذا هنا شرطية جازمة يتطلب وقوع اعتداء مسلح. وحتى هذا الحق هو حق مقيد الى ان يتخذ مجلس الامن التدابير اللازمة لحفظ السلم والامن الدولي، والتدابير التي تتخذها الدول، استعمالا لحق الدفاع عن النغس، يجب أن تبلغ الى المجلس فورا.

إن مفهوم حق الدفاع عن النفس يفترض وجود خصم مدجَّج بالسلاح على أهبة الانقضاض على عدوّه. غير أن الجميع كان، قبل شنّ العدوان على العراق، على يقين بأن قوة العراق العسكرية كانت متهالكة وضعيفة بسبب الحصار والعقوبات، وبأنه يستحيل مقارنتها بما تملكه دول العدوان من أسلحة متطوِّرة ومتفوقة. والادّعاء بوجود صلة بين النظام العراقي من جهة، وتنظيم «القاعدة» أو الحركات الإرهابية العالمية من جهة ثانية، كانت تهمة مفتعلة ثبت بطلانها.

أعتمدت الولايات المتحدة مبدأ الضربة الاستباقية بعد أحداث 11 أيلول،سبتمبر، بالرغم من ان مفهوم الضربة الاستباقية أو الحرب الاستباقية أو حق الدفاع الوقائي عن النفس، عمل محظور في القانون الدولي العام و يتناقض كليا مع ميثاق الامم المتحدة. لأن أقراره كمفهوم مسلم به يمنح الحق لجميع الدول في استخدامه، الامر الذي سيؤدي الى سيادة شريعة الغاب في المجتمع الدولي بدلا من سيادة القانون.

في الحقيقة أن مبدأ الضربة الاستباقية ليس بجديد، وقد سبق وأن استخدمته ألمانيا ضد النرويج، خلال الحرب العالمية الثانية، بذريعة منع غزو الحلفاء لألمانيا. رفضت محكمة نورنبورغ الحجة الالمانية وأقرت بعدم شرعيتها. ومن جانب آخر فأن مجلس الامن نفسه قد أدان بشدة بقراره 486 (1981) استخدام الضربة الاستباقية ضد مواقع مشكوك فيها لتطوير أسلحة الدمار الشامل، وذلك بعد الهجوم الاسرائيلي ضد مفاعل تموز العراقية عام 1981 و أدان المجلس بشدة خرق اسرائيل لميثاق الامم المتحدة وقواعد السلوك الدولي. أما الولايات المتحدة نفسها فقد ناشدت نيودلهي في 5 نيسان، أبريل 2003 بعدم اعتماد مبدأ الضربة الاستباقية ضد الباكستان، بعد ان ادعت نيو دلهي أن من حقها توجيه ضربة استباقية ضد اسلام آباد كما فعلت واشنطن ضد بغداد.

صحيح أن القانون الدولي يسمح بالضربة الاستباقية او ( الحرب الاستباقية) كحالة من حالات الدفاع عن النفس الوقائي ، وبحدود ضيقة جدا، أي عندما يكون التهديد جديا أوأحتمال وقوع العدوان او الهجوم المسلح بات حتميا . وبهذا الصدد يقول اوبنهايم في كتابه ’’ القانون الدولي- الطبعة التاسعة’’ أنه ( بالرغم من ان اللجوء الى استخدام حق الدفاع عن النفس الوقائي غير قانوني، ولكنه في الوقت نفسه ليس بالضرورة انه عمل غير قانوني في جميع الحالات ويعتمد الامر على حقائق الوضع القائم، بضمنها على وجه التخصيص جدية التهديد والى اي حد يكون ضروريا استخدام الضربة الاستباقية وهل انها السبيل الوحيد لتفادي التهديد الحقيقي). وتأسيسا عليه فأن لجوء الولايات المتحدة وبريطانيا الى الضربة الاستباقية ضد العراق بذريعة أنه كان يشكل تهديدا جديا، يعتبر عملا غير قانوني، لأن العراق لم يهددهما بأي شكل من الاشكال.



المبدأ الثالث: عدم جواز استخدام القوة أحادياً.

ليس من حق الدول تفسير القانون على هواها وتستخدم القوة المسلحة ضد دولة أخرى بناءً على افتراضات وتكهنات. فاستخدام القوة لايتم الا وفق آليات الامم المتحدة وأذا ما استخدمت خارجها يعتبر خرقا للفقرة الاولى من المادة الاولى من ميثاق الامم المتحدة، حيث أن المقصد الاول للامم المتحدة هو حفظ السلم والامن الدوليين وتحقيقا لهذه الغاية تتخذ الهيئة التدابير المشتركة الفعالة ( وليست أحادية) لمنع الاسباب التي تهدد السلم ولأزالتها.



المبدأ الرابع: حل المنازعات بالطرق السلمية.

أكدت الفقرة 3 من المادة الثانية على ان يفض جميع اعضاء الهيئة منازعاتهم الدولية بالوسائل السلمية على وجه لا يجعل السلم والامن والعدل الدولي عرضة للخطر.

أما المادة 33 من الميثاق فتنص على: ( يجب على جميع أطراف أي نزاع من شأن استمراره أن يعرض حفظ السلم والامن الدولي للخطر أن يلتمسوا حله بادىء ذي بدء بطريق المفاوضة والتحقيق والوساطة والتوفيق والتحكيم والتسوية القضائية، أو أن يلجأوا الى الوكالات والتنظيمات الاقليمية أو غيرها من الوسائل السلمية التي يقع عليها اختيارها).

هل يمكن للولايات المتحدة وبريطانيا الادعاء أو الاثبات بأنها لجأت الى أحدى هذه الوسائل لحل الازمة قبل اللجوء الى استخدام القوة المسلحة؟ هل طلبت من شخصية دولية معروفة التوسط لحل النزاع او تقريب وجهات نظر المتنازعين تمهيدا لحله؟ هل سمحت لفرق التفتيش التابعة للانموفيك، الهيئة التي عينها مجلس الامن واناط بها مهمة التحقق من أمتلاك العراق لأسلحة الدمار الشامل وبرامج تطويرها، من انجاز اعمالها التي كانت تسير على أحسن ما يرام حتى نهاية شهر شباط، فبراير 2003 ؟ وهل منحتا هذه اللجنة وقتا كافيا ( الذي طالب به المجتمع الدولي ) لأنجاز مهمتها؟

وبما أن هذه الوسائل لم تستخدم أو تستنفد فلا يمكن اللجوء الى استخدام القوة، وفي حالة استخدامها فأنه غير شرعي ويعتبر أنتهاكا لميثاق الامم المتحدة.

المبدأ الخامس. تشكيل تحالف خارج الامم المتحدة.

أن جمع مجمـوعة مــن دول تحــت ما سمي بتحــالف الارادة ( COALITION OF THE WILLING ) يمثل أهانة واضحة وتحدي سافر لميثاق الامم المتحدة، ويعني ذلك ان هناك مجموعة من الدول تتجاهل ميثاق الامم المتحدة والقانون الدولي لفرض ارادتها خارج أهداف ومقاصد الامم المتحدة.

أن تشكيل تحالف من أجل القيام بعمل غير قانوني أوغير شرعي لايمنح تلك الدول الشرعية لخرق القانون، لعدم مشروعية اسباغ صفة قانونية على عمل غير قانوني. ففي خلال مرحلة الاعداد والتحضير لشن الحرب ضد العراق، انبرت قادة الولايات المتحدة وبريطانيا وأدعت بأن تحالف الارادات دليل على انها لاتشن الحرب على العراق فرادى وانما من خلال عمل جماعي وتحالف دولي وادعت بان هناك دولا أخرى ستنظم اليهما. لقد مارست الولايات المتحدة كل أشكال الضغط والاكراه والرشوة لكي تجمع مجموعة دول لم تكن طرفا في النزاع، بل أن قسم منها كانت تربطها علاقات جيدة بالعراق.

فبغض النظر عن عدد الدول التي انظمت الى التحالف او تحالف الارادات كما سمتها الولايات المتحدة، فأنها تجمعت للعمل خارج ميثاق الامم المتحدة، بمعنى كان تحالفا يفتقد الى الغطاء القانوني وبالتالي فأن عمله غير شرعي وانتهاك لميثاق الامم المتحدة.

المبدأ السادس: التدخل في الشؤون الداخلية.

ليس من حق أية دولة خلع رئيس دولة أخرى بحجة أنه طاغية أو ديكتاتور، لأن ذلك مخالف للتعامل والسلوك الدولي الذي استقر منذ عهود. ولايحق للدول الاخرى التدخل بإرادتها المنفردة، لتُسقط نظاماً قائماً في دولة أخرى، وفرض نظام سياسي وأقتصادي معين على الشعوب. فالشعوب هي وحدها صاحبة الحق الغير قابل للتصرف بموجب أحكام القانون الدولي، في أختيار نظامها السياسي والاجتماعي والاقتصادي وأختيار حكامها. وقد الزم ميثاق الأمم المتحدة الدول باحترام سيادة الدول الأخرى، وبعدم التدخل في شؤونها الداخلية، وبعدم استخدام القوة ضدها.



المبدأ السابع: الثبات على المبدأ ( PRINCIPLE OF CONSISTENCY ).

أن مصداقية القانون الدولي تكمن في تطبيقها على الجميع سواسية من دون استثناء، فأذا كان المبدأ بعينه ينطبق على الدولة ألف يجب أن ينطبق على الدولة باء بنفس الصيغة ايضا وكذلك على الدولة جيم ودال.... الخ من الحروف الابجدية. أن الجهد الدولي المنصب على تطبيق القانون لحظر انتاج أواستخدام أو خزن أو تطوير أسلحة الدمار الشامل ينبغي أن يطبق على جميع الدول على قدم المساواة، سواءً كانت تمتلك تلك الاسلحة أو يعتقد انها تمتلكها أو لديها برامج افتراضية لتطويرها. فالمبدا الواحد لاينبغي أن يتجزأ . فما يطبق على العراق يجب أن يطبق على كوريا الشمالية واسرائيل و على أمريكا نفسها أيضا. فالازدواجية في تطبيق المعيار القانوني الواحد هو سياسة الكيل بمكيالين، وهذا بحد ذاته يتناقض مع قواعد القانون الدولي وميثاق الامم المتحدة الذي يؤكد على أن للامم كبيرها وصغيرها حقوق متساوية وأن الهيئة تقوم على مبدأ المساواة في السيادة بين جميع الدول. (الفقرة 1 من المادة الثانية من الميثاق).

أن الإدارة الأمريكية تنتهج في تصرفاتها تجاه الآخرين سياسة الكيل بمكيالين، فأنها من جانب تستبيح لنفسها احتلال العراق، بدعوى امتلاكه أسلحة محرَّمة، .و تغضّ الطرف عن الكيان الصهيوني الذي يمتلك، باعترافه واعتراف الجميع، ترسانةً هائلةً من أسلحة الدمار الشامل يُهدِّد بها، في كل مناسبةٍ، سكان المنطقة العربية.‏ومن جانب آخر تتعامل بدبلوماسية وشفافية مع كوريا الشمالية التي أعلنت امتلاكها السلاح النووي وتصميمها على استعماله لدى تعرُّضها لأي عدوان.‏

المبدأ الثامن : عدم شرعية العدوان.

بموجب ميثاق الامم المتحدة، وبالتالي وفقا للقانون الدولي لا يحق لدولة. اومجموعة من الدول استخدام القوة المسلحة ضد دولة اخرى الا في حالتين فقط هما:

الاولى من خلال المشاركة في تنفيذ الاجراءات بقرار صادر عن مجلس الامن بهدف درء الخطر على السلام او ازالته، وصد الاعمال العدوانية او غيرها من انتهاكات السلام في اطار منظمة الامم المتحدة.

والثانية من خلال تحقيق حق الدفاع الفردي او الجماعي عن النفس في حال التعرض للاعتداء المسلح وفي هذه الحالة يمكن للدولة ان تعمل ضد المعتدي على انفراد او بشكل جماعي..( المادة 51 من الميثاق)

العدوان ضد أية دولة مستقلة ذات سيادة أهانة لميثاق الامم المتحدة. لقد حفزت اهوال الحرب العالمية الثانية المجتمع الدولي، على صياغة نظام دولي جديد يسعى الى حماية الدول صغيرها وكبيرها، ضعيفها وقويها من أي عدوان، بعد ان شهد العالم العدوان النازي وممارسة الضربة او الحرب الاستباقية انفراديا ضد دول من دون سابق استفزاز لها من قبل الدول المعتدى عليها، ومن أجل الحيلولة دون احتمال تكرار مثل هذا العدوان عمد مندبوا الدول في مؤتمر سان فرانسيسكو لدى صياغة ميثاق الامم المتحدة، التأكيد على مبدأ نظام الدفاع الجماعي، وبخلاف ذلك فأن اي عمل من الاعمال خارج هذا النظام وحتى الدفاع عن النفس، يكون عملا من أعمال العدوان. ووفقا لذلك فأن الحرب التي شنتها الولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا خرق لميثاق الامم المتحدة ويندرج بدون أدنى شك تحت تعريف العدوان الذي عكفت الامم المتحدة 12 عاما على انجازه.

أقرت الجمعية العامة للامم المتحدة’’ تعريف العدوان’’ بقرارها 3314 في 14 كانون الاول، ديسمبر 1974.

فبموجب المادة الأولى من التعريف، أن العدوان هو « استعمال القوة المسلحة من قبل دولة ما ضد سيادة دولة أخرى، أو ضد سلامتها الإقليمية ، أو ضد استقلالها السياسي...». وعددت المادة الثالثة الأعمال التي تشكل عدواناً، ومنها: الاجتياح، والاحتلال الحربي، وقصف الأقاليم، وحصار المرافىء والسواحل. ونصت المادة السابعة منه على أنه ليس في التعريف ما يمكن أن يمس حق الحرية والاستقلال وتقرير المصير الذي تتمتع به الشعوب، وما يمكن أن ُيجحف بحقها في أن تكافح من أجل هذا الهدف، وفي التماس الدعم وتلقيه من غيرها. أما المادة الخامسة فتنص عل أن العدوان لا يمكن أن يُبرر بأي اعتبار ، سواء أكان سياسياً أم اقتصادياً، أم عسكرياً، لأن حرب العدوان جريمة ضد السلام العالمي تترتب عليها مسؤولية دولية. لأن العدوان ليس جريمة دولية بسيطة، بل يعتبر من أخطر الجرائم الدولية نظراً لكون هدفه هو سلام الشعوب وأمنها أي تلك القاعدة التي تتطور عليها علاقات وصلات طبيعية بين الدول.وبناءً عليه فأن كل المكاسب والمزايا الناتجة من العدوان لا يمكن أن تعتبر مشروعة، ولا يمكن الاعتراف بآثارها.‏

المبدأ التاسع: حماية المدنيين وغير المقاتلين.

يعتبر القانون الدولي الانساني فرعا مهما من القانون الدولي الذي يتعامل وينظم تصرفات الدول المتنازعة. فاية دولة تغزو دولة أخرى وتحتلها وتسيطر عليها تقع عليها التزامات بموجب القانون الدولي الانساني من أجل تأمين آليات حماية المدنيين الذين يقعون تحت سيطرتها، فأن الفشل في تطبيق هذه الاجراءات هو خرق لواجباتها والتزاماتها كدولة محتلة بموجب اتفاقيات جنيف لعام 1949.

لم توفي الولايات المتحدة وبريطانيا و(الدول المتحالفة معمها) بعد عدوانهما وغزوهما واحتلالهما العراق بأي من هذ الالتزامات، ولم تحميا المدنيين وممتلكاتهم والمؤسسات العراقية ومتاحفه ومباني وزاراته وآرشيفه وانما غضت الطرف عن الاعمال اللصوصية والسرقات والدمار التي لحقت بجميع مرافق الحياة في العراق . وكأن أفعالها نسخة من أفعال الغزاة البرابرة قبل قرون عندما كانوا يستبيحون البلدان التي يحتلونها لمدة ثلاثة أيام. ولعل التاريخ سيسجل هذه الوقائع، وحرص أمريكا على حماية وزارة النفط العراقية وسماحها للصوص بسرقة كنوز تاريخ البشرية في المتحف الوطني العراقي، بأحتقار وأستهجان شديدين.

هذا وقد اكد عدد كبير من القرارات وألاعلانات والعهود الدولية الصادرة عن الامم المتحدة على ان الحاجة الى السلام حق اساسي من حقوق الانسان، و ان أي انتهاك للحق في السلام هو أنتهاك آخر للقانون الدولي. فبعدما فشلت أمريكا الالتزام بهذا الحق وحمايته ، عمدت الى جعل العراق البلد الاكثر خطورة في العالم، وعززت الفلتان الامني بممارساتها الخاطئة وزعزعت الاستقرار وأباحت لقواتها قصف الاحياء المدنية بالطائرات الاكثر تطورا عشوائيا واستخدام الاسلحة المحرمة دوليا كالقنابل العنقودية والاشعائية راح ضحيتها عشرات الالاف من المدنيين العزل بين قتيل وجريح، وذلك في انتهاك فاضح للقانون الدولي يصل الى مرتبة جريمة الابادة الجماعية.



بالاضافة الى ماتقدم فأن الولايات المتحدة وبريطانيا انتهكتا جملة من القرارات والعهود والمواثيق والاعلانات الدولية الصادرة عن منظمة الامم المتحدة، التي شاركتا في صياغتها واقرارها. نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر العهود والمواثيق الدولية الاتية:

1-: أكد أعلان حق الشعوب في السلام الصادر عن الجمعية العامة للامم المتحدة في 12 تشرين الثاني، نوفمبر 1984 ، على أن لشعوب الارض حق مقدس في السلام وأن حماية هذا الحق واجب أساسي لكل دولة، وأعاد التأكيد على عدم استخدام القوة في العلاقات الدولية وفض المنازاعات الدولية بالطرق السلمية وفقا لميثاق الامم المتحدة. فبموجب الميثاق أن للولايات المتحدة وبريطانيا، بأعتبارهما من الاعضاء الدائميين لمجلس الامن التزامات ومسؤوليات خاصة في الحفاظ على السلم والامن الدوليين، فأنهما بعدوانهما على العراق عرضتا الامن والسلم في المنطقة وفي العالم للخطر وتجاهلتا حق الشعوب المقدس في السلام.

2-: أعربت الجمعية العامة للامم المتحدة في أعلان حماية النساء والاطفال في حالة الطوارىء والنزاعات المسلحة، بقـــرار 3318 (د-29) في 14 كانون الاول، ديسمبر 1974 ، عن عميق قلقها للآلام التي يعانيها النساء والأطفال من السكان المدنيين، في حالات الطوارئ والمنازعات المسلحة أثناء الكفاح في سبيل السلم وتقرير المصير والتحرر القومي والاستقلال، ضحايا لأفعال لا إنسانية فيصيبهم منها أذى شديد،
وإدراكا منها لما يعانيه النساء والأطفال من الآلام في كثير من مناطق العالم، وخصوصا في المناطق المعرضة للقمع والعدوان والاستعمار والعنصرية والسيطرة والتسلط الأجنبيين، ودعت جميع الدول الاعضاء الى الالتزام بالاعلان التزاما دقيقا. وحظرت الاعتداء علي المدنيين وقصفهم بالقنابل، الأمر الذي يلحق آلاما لا تحصى بهم، وخاصة بالنساء والأطفال الذين هم أقل أفراد المجتمع مناعة، وأدانت هذه الأعمال، واعتبر الاعلان تلك الاعمال وجميع أشكال القمع والمعاملة القاسية واللاإنسانية للنساء والأطفال، بما في ذلك الحبس والتعذيب والإعدام رميا بالرصاص والاعتقال بالجملة والعقاب الجماعي وتدمير المساكن والطرد قسرا، التي يرتكبها المتحاربون أثناء العمليات العسكرية أو في الأقاليم المحتلة، أعمالا أجرامية.

فالولايات المتحدة بدلا من الالتزام بهذا الاعلان الدولي وحماية النساء والاطفال عمدت الى قصفهم وقتلهم بالطائرات والقنابل العنقودية والاشعائية راح ضحيتها المئات من النساء والاطفال ودمرت بيوتهم على رؤوسهم في الفلوجة والسامراء وتلعفر والنجف وبعقوبة وغيرها من المدن العراقية الصامدة، ووفقا لهذا الاعلان فأن أمريكا أرتكبت و ترتكب في العراق اعمالا أجرامية في انتهاك صارخ للقانون والمواثيق الدولية والقيم الانسانية.

أن سلوك الهيمنة التي تنتهجه الولايات المتحدة تجاه الامم المتحدة وأعضائها لا تتوائم مع مبدأ المساواة بين الدول، وأن استخدامها للغة التهديد والوعيد ضد الدول ووصفهم بالمارقة ومحور الشر وما الى ذلك من الاوصاف والنعوت يخل أخلالاً بالغا بروح التوافق في القانون الدولي، وقد وضع هذا السلوك الارعن مستقبل القانون الدولي على المحك وأمام مخاطر كبيرة والحقت بقواعده وأجراءاته وهياكله ضررا بالغا، يحتاج أصلاحها الى عقود طويلة.

فأن قيم الحضارة الانسانية التي ترسخت عبر قرون حطمتها وأهانتها دولتان كبيرتان بذرائع وحجج ومسوغات واهية، لم تثبت الايام صحة أي منها.

أن انتهاء العمليات العسكرية الرئيسية، الذي اعلنه الرئيس بوش في 1أيار ، مارس 2003، لاينفي في الحقيقة صفة عدم قانونية وعدم شرعية الحرب ضد العراق ، بل يرتب عليها التزامات أخرى مهمة وهي تحملها المسئولية الدولية الكاملة عن عدوانها وأنما يفرض عليها تعويض الدولة المعتدى عليها، العراق، عن جميع الاضرار والخسائر التي لحقت بممتلكاته وبيئته وثروته الثقافية والنفطية....الخ وتعويض الاشخاص الذين قتلتهم وجرحتهم وعذبتهم أمريكا وبريطانيا في السجون التي أقامتها. فدفع هذه التعويضات ليس من مسؤولية المجتمع الدولي وانما من مسؤولية الولايات المتحدة وبريطانيا و الدول التي شاركت في العدوان بشكل مباشر أومهدت وسهلت مرور القوات المعتدية عبر أراضيها وأجوائها ومياهها الاقليمية .

العدوان على العراق لم يكن تنفيذاً لقرار صادر عن مجلس ولم يكن كذلك دفاعاً مشروعاً عن النفس، لأن العراق لم يعتد على الولايات المتحدة، ولم يشكِّل خطراً داهماً على أمنها، ولم تثبت له أية علاقة بتنظيم «القاعدة». وبذلك، وطبقاً لميثاق الامم المتحدة و لتعريف العدوان، تكون الإدارة الأمريكية قد خرقت وأنتهكت المواثيق والقرارات الدولية وارتكبت عدواناً سافراً على دولة عضو في الأمم المتحدة.‏

وبناءاً عليه فأن جميع القرارات والمراسيم التي أصدرتها سلطات الاحتلال وتعيينات مجلس الحكم الانتقالي وقانون أدارة الدولة وملحقها وتعيين الحكومة العراقية المؤقتة وعقود الاعمار والبناء وبيع النفط العراقي...الخ باطل ولايلزم الشعب العراقي بشيْ وفقا للقاعدة القانونية ما بني على باطل فهو باطل.

وجدي أنور مردان

6/10/2004

wamardan@hotmail.com

المــراجع

ميثاق الامم المتحدة

تعريف العدوان. القرار 3314 في 14/12/1974

أعلان بشأن حماية النساء والاطفال في حالات الكوارىء والمنازعات المسلحة القرار 3318 في 14/12/1974

أرمجدون، النظام الدولي الجديد، كريستوفر ويرامنتري، نائب رئيس محكمة العدل الدولية.

القانون الدولي، الطبعة التاسعة 1991، أوبنهايم.

العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، القرار 2200 ألف في 16/12/1966.

شبكة البصرة

الجمعة 24 شعبان 1425 / 8 تشرين الاول 2004
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2004, 02:10 AM   #27
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

http://www.albasrah.net/maqalat/articles.htm

-------------------------------------------------------------------------------

رتل مؤن ومعدات أمريكي يتعرض لهجوم قرب الغزالية غربي بغداد



عام :الوطن العربي :الجمعة 24 شعبان 1425هـ - 8 أكتوبر 2004 م آخر تحديث 11:40 م بتوقيت مكة



مفكرة الإسلام [خاص]: تعرض رتل مؤن ومعدات أمريكي قرب الغزالية غربي بغداد لهجوم من قبل عناصر المقاومة العراقية.
وأوضح مراسل 'مفكرة الإسلام'، أنه في الساعة 10:35 هاجمت المقاومة العراقية رتلاً أمريكيًا مكون من 6 شاحنات مدنية.
وأضاف أن المقاومة استهدفت الرتل المذكور بصواريخ 'آر بي جي', وتمكنت من تدمير شاحنتين, وقتل سائقيهما, ويعتقد أنهما من جنسيات آسيوية.
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2004, 06:25 PM   #28
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

http://www.albasrah.net/maqalat/articles.htm


الضربة القاضية

تمحور اهتمام الصحف الأميركية الصادرة اليوم حول تداعيات تقرير لجنة المخابرات الذي يعد الضربة القاضية على حملة بوش الانتخابية, فضلا عن اعترافات مدير الإدارة المدنية السابق في العراق بول بريمر.

وهن بوش
كتبت صحيفة لوس أنجلوس تايمز تحليلا قالت فيه إنه تم تضخيم المصلحة من قرار بوش في الحرب على العراق فضلا عن الثمن الذي نجم عنه كمادة لحملة الانتخابات الرئاسية الأميركية لعام 2004 لاسيما بعد ظهور التقرير الحاسم للجنة المخابرات والذي يفيد بأن صدام حسين لم يمتلك أسلحة دمار شامل أو حتى أي برامج حيوية لإنتاج الأسلحة.

"
تقرير لجنة المخابرات يعد ضربة لحملة بوش، وسط العنف الدائر في العراق مع ارتفاع عدد خسائر القوات الأميركية في العراق
"
لوس أنجلوس
ووصفت التقرير بأنه مدمر لحملة بوش، وسط العنف الدائر في العراق مع ارتفاع عدد الخسائر التي تتكبدها القوات الأميركية فضلا عن ارتفاع وتيرة التحديات لذرائعه التي ساقها لشن الحرب على العراق.

وتقول الصحيفة إنها فرصة سانحة لمنافسه جون كيري لتسليط الضوء على مصداقية بوش لكسب جولته الانتخابية.

وفي معرض رد الإدارة الأميركية على تقرير اللجنة، ركزت على أن صدام كان بصدد امتلاك الأسلحة لو كانت العقوبات رفعت عنه.

هذه هي الحقيقة
وكتب مدير الإدارة المدنية السابق في العراق بول بريمر في صحيفة نويورك تايمز موضحا أن الولايات المتحدة الأميركية دفعت ثمنا باهظا لكبح عمليات النهب التي تلت الحرب على العراق وأنه لم يكن هناك قوات بالقدر الكافي على الأرض للمساعدة في تحقيق ذلك.

وأضاف أن الإعلام والنقاد تشبثوا بهذه الملاحظات لتقويض سياسة بوش في العراق.

وأقر بريمر بأنه كان ثمة خلافات مع القادة الميدانيين مشيرا إلى أن هذا يحدث دائما في كل الأحوال، غير أن وجهة نظر القادة كانت تتمحور حور التخوف من الوجود الأميركي الضخم في العراق ما قد يأتي بنتائج عكسية لأنه من شأنها أن تستبعد العراقيين, مشيرا إلى صعوبة التكهن بما قد يحصل.

وأشار بريمر إلى أن الهدف القائم طيلة مدته في العراق كان تدريب العراقيين وهذا ما تم من خلال اتخاذ الإدارة قرارا بتمويل المشروع حيث لقي استحسان الجميع، وفي النهاية فالعراق سيعتمد على العراقيين.

وأعلن بريمر أيضا أن الصحافة حاولت تحاشي دعمه لإستراتيجية بوش لمكافحة الإرهاب، وانتقد في الوقت نفسه جون كيري بعدم اقتباس تعليقاته بالكامل.

واختتم بريمر اعترافه بقوله إن أميركا والحلفاء يحرزون تقدما ملموسا في الرؤية الأميركية.

الجهل ضعف
"
القائد السياسي الذي يمتلك القدرة على الادعاء بأنه معصوم عن الخطأ سيرتكب في نهاية المطاف أخطاء لا يمكن أن يكتمها
"
نيويورك تايمز

وكتبت صحيفة نيويورك تايمز افتتاحيتها تحت عنوان "الجهل ضعف" قالت فيها إن القائد السياسي الذي يمتلك القدرة على الادعاء بأنه معصوم عن الخطأ ويستخدم تلك القوة لتجنب الاعتراف بالأخطاء فسيرتكب في نهاية المطاف أخطاء لا يمكن أن يكتمها وهذا ما يحدث مع الرئيس الأميركي جورج بوش.

ورشقت الصحيفة الإدارة الأميركية بعدة تساؤلات تدعم عنوان افتتاحيتها مشيرة إلى ردود الإنكار بين الفينة والأخرى إزاء تقرير لجنة المخابرات وعلاقة صدام حسين بتنظيم القاعدة فضلا عن قانون استقطاعات الضرائب الذي يعود أصلا بالفائدة على أصحاب الثروات بدلا من الطبقات العاملة كما أشيع عنها.

وفي الإطار علقت صحيفة واشنطن بوست على قلب الحقائق قائلة: عندما تستنفد الحقيقة يبيت من الصعوبة أن تحافظ على مصداقيتها أو حتى قد لا تتذكر ما سبق وتفوهت به.

وضربت مثالا على ذلك حيث قالت إن إدواردز الذي أثبت ولاءه وإخلاصه للمرشح الديمقراطي جون كيري أعلن أنه لا علاقة بين صدام حسين وهجمات 11 سبتمبر، وأيدته في ذلك لجنة المخابرات ومن ثم وزير الخارجية كولن باول، أما نائب الرئيس فدأب على القول بوجود تلك العلاقة منكرا ذلك فيما بعد.


المصدر: الصحافة الأميركية
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-10-2004, 09:03 PM   #29
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

http://www.albasrah.net/maqalat/articles.htm


--------------------------------------------------------------------------------

مقتل 9 في كمين لدورية كردية تحرس سيارة للموساد شمال العراق



عام :الوطن العربي :الأحد 26 شعبان 1425هـ - 10 أكتوبر 2004 م آخر تحديث 6:10م بتوقيت مكة



مفكرة الإسلام: [خاص] لقي 9 أشخاص مصرعهم في هجوم للمقاومة العراقية في منطقة ذات عشائر سنية في شمال العراق على دورية كردية كانت تحرس سيارة يعتقد أنها للموساد 'الإسرائيلي'.
وقد أشار مراسل المفكرة أن الكمين وقع في الساعة الثالثة و55 دقيقة بالتوقيت المحلي للعراق في منطقة 'الشرطاط' والتي تقع ما بين الموصل وكركوك، ومنطقة شرطاط يعرف عنها أنها ذات أغلبية سنية من عشيرة العبيد.
وقد استهدفت المقاومة دورية كردية تابعة للبرزاني كانت تحرس سيارة جي إم سي يعتقد أنها تابعة للموساد، وشنت المقاومة الكمين باستخدام عبوات ناسفة وكي بي سي مما أسفر عن تدمير سيارتين من نوع تويوتا بيك آب، وقد قتل فيها 6 قتلى، في حين قتل من السيارة الأخرى من نوع سفاري 3 أشخاص.
كما أكد مراسل المفكرة أن المقاومة تمكنت من أسر ضابط كردي، كما دمرت السيارة الجي إم سي وأخذت الأسير إلى جهة غير معلومة.
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-10-2004, 02:05 AM   #30
ميراي كندي
كاتب مهتم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 179
ميراي كندي is an unknown quantity at this point
افتراضي مشاركة: تضامنوا مع اسيرات العراق عند المحتل الامريكي للعراق.

صورايخ المقاومة تلاحق رامسفيلد شمالي العراق


عام :الوطن العربي :الأحد 26 شعبان 1425هـ - 10 أكتوبر 2004 م آخر تحديث 10:25م بتوقيت مكة مفكرة الإسلام: [خاص] أطلق مقاتلو المقاومة العراقية أربعة صواريخ يعتقد أنها من نوع كراد على المطار الموجود داخل القاعدة الأمريكية في مدينة كركوك شمالي العراق.
وأوضح مراسل مفكرة الإسلام في كركوك أن المقاومة العراقية تعتقد من خلال مخابراتها الخاصة أن وزير الدفاع الأمريكية دونالد رامسفيلد موجود داخل القاعدة الأمريكية في كركوك.
وقد اهتزت القاعدة الأمريكية عند الساعة 5:30 عصر اليوم الأحد بالتوقيت المحلي، بأربعة انفجارات ناجمة عن القصف الصاروخي الذي نفذته المقاومة، وشوهد دخان كثيف يتصاعد من القاعدة.
وكان وزير الدفاع الأمريكي دونالد رامسفلد قد وصل صباح اليوم إلى قاعدة الأسد الجوية في غربي العراق، للقاء سلاح مشاة البحرية الأمريكية [مارينز] في محافظة الأنبار.
وقد استقبلته المقاومة العراقية بأربعة وعشرين صاروخًا دكت قاعدة الأسد بالقرب من الحديثة، ويعتقد أن الصواريخ من النوع الكبير، وأنها أطلقت من راجمة صواريخ كاتيوشا لأنها أطلقت متتابعة وبتوقيت زمني متقارب جدًا.
ميراي كندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر

العبارات الدلالية
لا شيء

أدوات الموضوع
تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 11:15 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة حضرموت العربية 1999 - 2009م